.
.
.
.

رئيس اللجنة الطبية في "فيفا" يحذر من استئناف المسابقات

نشر في: آخر تحديث:

حذر مايكل ديهوغ رئيس اللجنة الطبية في الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) من استئناف موسم 2019 - 2020 مقترحاً أن تنصب مساعي الاتحادات الوطنية للعبة على الاستعداد للموسم المقبل وليس الموسم الحالي.

وقال ديهوغ في تصريحات لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) يوم الثلاثاء: بوصفي طبيبا فإنني أتشكك في إمكانية استئناف الدوريات وسط أزمة فيروس كورونا المستجد.

وأضاف: أقترح إن أمكن أن يتم تجنب إقامة منافسات كرة القدم في الأسابيع المقبلة، مع محاولة الاستعداد لمنافسات الموسم المقبل.

وهناك مهلة أمام الدوريات الأوروبية حتى 25 مايو المقبل لإبلاغ الاتحاد القاري (يويفا) بقرارها بشأن استكمال أو إلغاء الدوري المحلي.

وأشار ديهوغ: هناك مخاطر وهي ليست مخاطر ذات عواقب محدودة، بل تطول الحياة وتصل إلى حد الموت، لذا أتوخى الحذر تماما وأطلب من الجميع توخي الحذر قبل اتخاذ قرار اللعب مجددا.

وتابع: أتحدث بصفة كوني طبيبا وليس منظما للمباريات، لكن من وجهة نظري الطبية فإنني متشكك للغاية.

وشدد ديهوغ على صعوبة استمرار قواعد التباعد الاجتماعي حال استئناف مباريات كرة القدم ، معربا عن اعتقاده بأن بعض "القواعد الصحية" ينبغي تطبيقها حال استئناف الموسم.

وأوضح متسائلا: كيف يمكن تجنب التلامس المباشر؟ في الوقت الحالي هناك صعوبة حقيقية للحديث عن إمكانية استئناف منافسات كرة القدم.