.
.
.
.

عضو تنفيذية يويفا: كورونا سيؤثر على جدول البطولات لسنوات

نشر في: آخر تحديث:

قال لارسكريستر أولسون، عضو اللجنة التنفيذية بالاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) إن أزمة فيروس كورونا ربما تؤثر على جدول البطولات الدولية لعامين أو ثلاثة وربما يمتد الأمر لكأس العالم 2022.

وأربك الفيروس، الذي أصاب أكثر من 3.13 مليون شخص وأودى بحياة ما لا يقل عن 218 ألفا حول العالم، بطولات كرة القدم وتأجلت بطولة أوروبا 2020 إلى العام المقبل فيما توقفت البطولات المحلية والقارية للأندية.

ومن المفترض إقامة كأس العالم 2022 في الفترة من 21 نوفمبر وحتى 18 ديسمبر وقال أولسون إنه يجب الانتظار ومعرفة هل ستتأثر البطولة التي تقام كل أربعة أعوام.

وأجاب أولسون عن سؤال بشأن مدى تأثر جدول المباريات الدولية: أعتقد أنه ربما لعامين أو ثلاثة. لو تطور الفيروس بشكل أكثر خطورة كما كان يحدث فبالتأكيد ستكون هناك مشكلة في الجدول الدولي. عندما تتأجل بعض البطولات من عام لآخر. ثم يأتي كأس العالم في منتصف الموسم الأوروبي يجب ضغط البطولات المحلية والدولية، لكن أعتقد أنه يجب انتظار ومعرفة مدى تأثر العمل.

وقال أولسون، وهو رئيس رابطة بطولات الدوري في أوروبا، إن اليويفا يخطط لإكمال دوري الأبطال والدوري الأوروبي في أغسطس.

وأضاف: لو كان ممكنا فأعتقد أنه سيكون أمرا جيدا لأن هذا يعني أيضا حماية نزاهة الجزء الأخير من الموسم الحالي لكرة القدم على المستوى الدولي.

وتابع : لكن بالتأكيد يجب اتخاذ القرار بشأن ذلك بنهاية مايو على أقل لأنه لن يكون من الممكن ضغط جدول المباريات وأيضا تأهل الأندية في الموسم الجديد.