.
.
.
.

إصابة ظهير أتلتيكو مدريد بكورونا

نشر في: آخر تحديث:

كشف تحليل كورونا المستجد الذي أجراه 10 لاعبين من صفوف فريق أتلتيكو مدريد الإسباني إصابة البرازيلي رينان لودي بالفيروس.

ووفقاً لصحيفة "آس" الإسبانية، أظهر التحليل المبدئي إيجابية عينات 10 لاعبين من نادي العاصمة الإسبانية، ليتم إجراء تحليل "بي سي آر" للتأكد من تواجد الفيروس في الدم، وكانت عينة لودي الوحيدة الإيجابية.

وأضافت الصحيفة الإسبانية أن الظهير الأيسر البرازيلي في حالة جيدة ولا تبدو عليه أعراض المرض ومن المنتظر أن يجري تحليلًا آخر للتأكد من النتيجة الإيجابية خلال الأيام المقبلة.

ومن المقرر أن يخضع لودي لحجر صحي يمتد لعشرة أيام، حتى يتمكن من إجراء تحليل جديد وفي حالة التأكد من تعافيه من الإصابة بالمرض سينضم إلى زملائه في التدريبات التي وافقت الحكومة الإسبانية على استئنافها.