.
.
.
.

مجلس الدولة الفرنسي يرفض طعناً على إنهاء الدوري

نشر في: آخر تحديث:

‬‬رفضت أعلى محكمة إدارية في فرنسا، اليوم الثلاثاء، طعنا من أندية أولمبيك ليون وأميان وتولوز لإلغاء قرار إنهاء دوري الدرجة الأولى لكرة القدم مبكرا في خضم جائحة فيروس كورونا، لكن مجلس الدولة قضى بتعليق قرار هبوط تولوز وأميان.

وقررت رابطة الدوري الفرنسي إنهاء الموسم قبل عشر جولات من النهاية ما يعني إخفاق ليون في التأهل للعب في أوروبا الموسم المقبل من خلال ترتيبه في الدوري بينما هبط أميان وتولوز.

وجاء القرار بعد أن قالت الحكومة في أبريل إنها لن تسمح بعودة أي رياضة للمحترفين قبل سبتمبر، لكنها أعلنت في وقت لاحق أنه يمكن استكمال الكأس المحلية في يوليو وأغسطس. كما استأنفت الفرق تدريباتها.

وقال مجلس الدولة في بيان: أيد القاضي القرارات التي اتخذتها رابطة الدوري فيما يتعلق باعتماد ترتيب أندية الدرجة الأولى، لكن القاضي قرر تعليق هبوط أميان وتولوز للدرجة الثانية.

ومع صعود فريقين من الدرجة الثانية أمر مجلس الدولة رابطة الدوري بمراجعة شكل البطولة الموسم المقبل. وسيقود هذا الأمر إلى مسابقة من 22 فريقا في موسم 2020-2021.