.
.
.
.

فالنسيا يعلن عن إصابتين بفيروس كورونا في صفوفه

نشر في: آخر تحديث:

أعلن نادي فالنسيا المنافس بدوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم يوم الثلاثاء عن إصابة اثنين من أفراد تشكيلته والطاقم الفني بفيروس كورونا المستجد" كوفيد-19" بعد يوم واحد من العودة للتدريبات استعداداً للموسم الجديد.

ولم يحدد النادي في بيانه هوية الشخصين، لكنه قال إنهما في العزل المنزلي وستواصل بقية التشكيلة اتباع القواعد الصحية اللازمة.

وتضرر فالنسيا من جائحة كورونا في بداية ظهورها في إسبانيا خلال وقت سابق هذا العام، وأعلن النادي في مارس أن أكثر من ثلث التشكيلة وطاقم الفريق أصيبوا بالفيروس.

وتزايدت حالات الإصابة مؤخرا في إسبانيا وهي من أكثر الدول تضررا من الوباء في العالم، وتجاوزت بريطانيا يوم الاثنين كأكثر دولة تسجيلاً للإصابات بالعدوى في غرب أوروبا.

ويأتي ظهور العدوى في فالنسيا بعد يومين من الإعلان عن إيجابية فحوص أنخيل كوريا وشيمه فرساليكو ثنائي أتلتيكو مدريد، ما يعني غيابهما عن مواجهة لايبزيغ في دور الثمانية بدوري أبطال أوروبا بعد غد الخميس.