.
.
.
.

غوارديولا يتلقى أكبر هزيمة في تاريخه كمدرب أمام ليستر

نشر في: آخر تحديث:

سجل جيمي فاردي ثلاثة أهداف ليقود فريقه ليستر سيتي لقلب تأخره بهدف أمام مضيفه مانشستر سيتي إلى فوز 5 - 2 خلال المباراة التي جمعتهما يوم الأحد في الجولة الثالثة من المسابقة وهي أكبر هزيمة يتلقاها بيب غوارديولا مدرب أصحاب الأرض في مسيرته التدريبية التي انطلقت في 2008 مع برشلونة الإسباني وبعدها بايرن ميونخ.

وتقدم مانشستر سيتي بهدف سجله الجناح الجزائري رياض محرز في الدقيقة الرابعة، وتعادل جيمي فاردي لفريق ليستر في الدقيقة 36 من ركلة جزاء لينتهي الشوط الأول بالتعادل 1-1.

وفي الشوط الثاني، سجل فاردي الهدف الثاني له ولفريقه في الدقيقة 54 قبل أن يسجل الهدف الثالث له ولفريقه في الدقيقة 58 من ركلة جزاء، ثم سجل جيمس ماديسون الهدف الرابع لفريق ليستر سيتي في الدقيقة 77، قبل أن يسجل ناثان أكي الهدف الثاني لمانشستر سيتي في الدقيقة 84، إلا أن يوري تيليمانس سجل الهدف الخامس لفريق ليستر في الدقيقة 88 من ركلة جزاء.

ورفع ليستر سيتي رصيده إلى تسع نقاط، وتصدر جدول الترتيب، بفارق الأهداف أمام إيفرتون، وتوقف رصيد مانشستر سيتي عند ثلاث نقاط في المركز الثالث عشر.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة