.
.
.
.

سيدني يطلب ضمانات قبل السفر إلى قطر

نشر في: آخر تحديث:

قال ستيف كوريكا مدرب سيدني إف.سي بطل أستراليا إن فريقه ربما لن يسافر إلى قطر للمشاركة فيما تبقى من مباريات القسم الشرقي بدوري أبطال آسيا، لو رفضت الحكومة الأسترالية الموافقة على استئناف الفريق تدريباته خلال فترة الحجر الصحي عند عودته.

وسيشارك سيدني وملبورن فيكتوري وبيرث غلوري في بقية مباريات دور المجموعات في الدوحة الشهر الماضي، لكن مع فرض الحجر الصحي عليهم عند العودة ربما يؤثر ذلك على استعداداتهم للموسم الجديد للدوري الذي ينطلق في 27 ديسمبر.

ووفقا للقيود التي فرضتها أستراليا للحد من تفشي فيروس كورونا يجب أن يخضع من يدخل البلاد للحجر الصحي في فندق لمدة 14 يوما.

وأبلغ كوريكا وكالة "أسوشييتد برس" الأسترالية للأنباء : بدون استثناءات يجب علينا التفكير في جدوى السفر. ليس من الأمان أن يعود اللاعبون إلى هنا ويخضعون (للحجر الصحي) لمدة أسبوعين بدون تدريبات ثم المشاركة في الدوري مباشرة.

وأضاف: نعمل مع الحكومة للتوصل لحل والفرق تبحث في ذلك لكني واثق من أننا سنعود ونخضع للحجر والتدرب أيضا.

وتوقف دوري الأبطال في مارس بسبب جائحة فيروس كورونا ومع استئناف البطولة أقيمت المباريات المتبقية للقسم الغربي في قطر.

وفي وقت سابق من الشهر الحالي أعلن الاتحاد الآسيوي نقل مباريات القسم الشرقي من ماليزيا إلى قطر في الفترة من 18 نوفمبر وحتى 13 ديسمبر.