.
.
.
.

ماروتا مستاء من انضمام اللاعبين إلى منتخباتهم الوطنية

نشر في: آخر تحديث:

كشف جوزيبي ماروتا الرئيس التنفيذي لإنتر ميلان أنه شعر باستياء متزايد بين الأندية بخصوص السماح للاعبيها بالانضمام إلى المنتخبات الوطنية لكرة القدم خلال جائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، مطالباً اللاعبين بأخذ الحذر عند الانضمام إلى معسكرات منتخباتهم خلال هذه الفترة.

وستشهد فترة التوقف هذا الشهر خوض أغلب المنتخبات الأوروبية ثلاث مباريات، بينما سيلعب كل منتخب في أميركا الجنوبية مباراتين وسيضطر العديد من اللاعبين للسفر من أوروبا، إذ تضم تشكيلة إنتر لاعبين دوليين من الأرجنتين وتشيلي وإيطاليا وبلجيكا وهولندا والدنمارك وسلوفينيا وسلوفاكيا وصربيا والمغرب.

وقال ماروتا لشبكة "سكاي سبورت إيطاليا" يوم السبت: هناك استياء عام متزايد بين كل مسؤولي الأندية بخصوص ضرورة التزام اللاعبين بالكثير جدا من الارتباطات. يجب علينا وضع حد للأمر على الأقل في مباريات المنتخبات الوطنية.

وأكد ماروتا أنه لا يريد أن يثير جدلا أو يدعو إلى مقاطعة المباريات الدولية لكنه أكد أن إنتر يجب أن يتعامل بصرامة عند استدعاء لاعبيه للمنتخبات الوطنية، وأضاف: حتى يقبل لاعب دعوة الانضمام، يجب أن يكون في حالة ذهنية وبدنية مناسبة. إذا كان مرهقا أو يعاني من مشكلات عضلية، فيجب عليه البقاء في بيته. أطلب المزيد من الاحترام للأندية.