.
.
.
.

نقل جثمان الأسطورة مارادونا إلى مقر الحكومة الأرجنتينية

نشر في: آخر تحديث:

نُقل جثمان أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييغو مارادونا يوم الخميس إلى كاسا روسادا، المقر الرئيسي للحكومة الفيدرالية الأرجنتينية وسط اصطفاف أعداد كبيرة من المواطنين لإلقاء نظرة الوداع على النجم الراحل.

وبحسب محطة "تي واي سي" وشبكة "إي إس بي إن" فإن جثمان مارادونا وصل إلى كاسا روسادا حوالي الساعة الخامسة صباحا بالتوقيت المحلي بعد إقامة مراسم ليلية خاصة في حضور عائلته وأصدقائه.

وتمكن بعض المواطنين من الحضور بين السادسة صباحا والرابعة عصرا لكن أغلبهم وصل إلى بلازا دي مايو، أمام كاسا روسادا قبلها بساعات حيث رددوا الأناشيد بصوت مرتفع تحية للأسطورة الأرجنتيني الذي توفى أمس الأربعاء عن عمر ناهز 60 عاما.

وقبل حوالي 30 دقيقة من فتح الأبواب مجددا احتشدت أعداد غفيرة من الجماهير وسط إجراءات أمنية مشددة.

وتم الإبلاغ عن وقوع مشاكل محددودة في بلازا دي مايو في الوقت الذي حاولت فيه الشرطة تهدئة الجموع.

وجرى السماح لمجموعات صغيرة من 20 شخصا بالدخول إلى مقر الحكومة لإلقاء نظرة الوداع، كما ألقى البعض باقات الورود والقمصان وبعض الهدايا الصغيرة على نعش الراحل.