.
.
.
.

كورونا تتسبب بخسارة كرة القدم الألمانية ملياري يورو

نشر في: آخر تحديث:

توقع كريستيان شيفرت رئيس رابطة الدوري الألماني لكرة القدم يوم الاثنين انخفاض قيمة الإيرادات بنحو ملياري يورو بسبب أزمة فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19".

وأكد شيفرت أن انخفاض الإيرادات يشمل معاملات الموسم الماضي الذي تم استكماله بدون جماهير عقب توقفه لفترة بفعل الجائحة، بجانب الموسم الحالي وموسم 2021 -2022.

وحذر شيفرت وقال: الموسم الماضي يعتبر بمثابة نسيم خفيف في أحسن الأحوال، لكن الآن العاصفة أتية، في الموسم الحالي تعرضنا للغياب شبه الكامل لعائدات بيع تذاكر المباريات.

وفي الوقت الذي حضر فيه عدد محدود من المشجعين بعض مباريات الموسم الحالي، فإن البوندسليجا ودوري الدرجة الثانية تقام فعالياتها مجددا دون جماهير نتيجة أزمة جائحة كورونا، ونتج عن ذلك خسائر بنحو 650 مليون يورو.

وحدثت حالة ركود أيضا في سوق انتقالات اللاعبين في ظل تعامل الأندية بحذر، ويعتقد أن هذا الركود بلغت فاتورته ما بين 250 مليون إلى 300 مليون يورو، لتبلغ الخسائر الإجمالية للإيرادات لموسم 2020 -2021 نحو مليار يورو.

وأشار شيفرت أيضا إلى أنه سيتم تغيير هيكل توزيع عائدات البث التليفزيوني في الموسمين المقبلين حيث سيتم توزيع الدخل على الأندية الـ36 التي تمثل دوري الدرجتين الأولى والثانية بشكل أكثر توازنا.