.
.
.
.

كونتي يرفض "اتفاق تحت الطاولة" بين ريال ومونشنغلادباخ

نشر في: آخر تحديث:

رفض أنطونيو كونتي مدرب إنتر ميلان تكهنات لوسائل إعلام إيطالية عن احتمال حدوث اتفاق من تحت الطاولة في مباراة ريال مدريد وبروسيا مونشنغلادباخ قد يحرم فريقه من التأهل لدور الستة عشر في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، واصفاً هذه التكهنات بأنها محبطة.

ويحتاج فريق المدرب كونتي للفوز على ضيفه شاختار دونيتسك، الأربعاء، في آخر مباراة لهما بالمجموعة الثانية ليكون لديه أي فرصة لاحتلال أول مركزين، لكن إذا فاز إنتر وتعادل ريال مدريد مع مونشنغلادباخ في المباراة الأخرى بالمجموعة غدا فإن ريال ومونشنغلادباخ سيتأهلان.

وراجت تقارير في وسائل إعلام إيطالية عن نظرية المؤامرة، وردا على سؤال حتمي إذا كان يخشى أن يحدث هذا الأمر في المباراة الأخرى قال كونتي: نلعب في دوري الأبطال. نحن نتحدث عن أندية كبيرة، لست قلقا على الإطلاق بشأن ما قد يحدث في مدريد. دعونا لا نتحدث عن المباريات الأخرى.

وأتبع: أتمنى ألا تركز وسائل الإعلام كثيرا على الشائعات التي تتحدث عن اتفاق لتحقيق نتيجة تصب في صالح الفريقين. إنه أمر محبط أن نسمع هذا الكلام، إنها مجرد تكهنات لكن إنتر وشاختار وريال ومونشنغلادباخ سيلعبون من أجل الفوز.

ويتصدر مونشنغلادباخ المجموعة بثماني نقاط يليه ريال مدريد وشاختار بسبع نقاط لكل منهما بينما يملك إنتر خمس نقاط.

وعلى أي حال فإن التعادل سيكون مفيدا لريال ومونشنغلادباخ حال فوز إنتر. وإذا تعادل ريال وضيفه الألماني وفاز شاختار أو تعادل فإن الفريق الأوكراني سيتأهل مع مونشنغلادباخ.

وفاز إنتر 5-صفر على شاختار في الدور قبل النهائي للدوري الأوروبي الموسم الماضي في أغسطس لكنهما تعادلا بدون أهداف في المباراة السابقة في المجموعة.