.
.
.
.

ليستر سيتي يفلت من الهزيمة أمام كريستال

نشر في: آخر تحديث:

دفع المدرب الأيرلندي الشمالي برندن رودجرز ثمن خياراته بعدما اكتفى ليستر سيتي بنقطة من مباراته ومضيفه كريستال بالتعادل معه 1-1 في مباراة كان متخلفاً خلالها حتى الدقائق الأخيرة، الاثنين، في المرحلة 16 من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

وفي ظل ضغط المباريات خلال هذه الفترة من العام في إنجلترا، منح رودجرز فرصة لعدد من نجوم ليستر لالتقاط أنفاسهم، فأجرى سبعة تعديلات على التشكيلة التي تعادلت في المرحلة الماضية مع مانشستر يونايتد (2-2)، وكان جايمي فاردي أبرز الغائبين عن التشكيلة الأساسية.

وانتهى الأمر ببطل عام 2016 بالاكتفاء بنقطة، بل كاد أن يتلقى هزيمته السادسة هذا الموسم لولا هدف الدقائق الأخيرة من هارفي بارنز.

واستفاد ليستر من إرجاء مباراة إيفرتون وضيفه مانشستر سيتي بسبب إصابات بفيروس كورونا المستجد في صفوف الأخير، ليصعد إلى المركز الثاني بفارق الأهداف عن فريق المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي وثلاث نقاط عن ليفربول حامل اللقب والمتصدر الذي يلتقي الأربعاء مع مضيفه نيوكاسل، فيما رفع كريستال بالاس رصيده إلى 19 نقطة في المركز الثالث عشر موقتا.

ورغم اللعب بتشكيلة رديفة الى حد كبير، كان ليستر الطرف الأفضل منذ البداية وحصل على فرصة ذهبية لافتتاح التسجيل من ركلة جزاء تسبب بها جيمس تومكينز باسقاطه لوك توماس في المنطقة المحرمة، لكن الحارس الإسباني فيسينتي غايتا تألق في وجه النيجيري كيليتشي إيهياناشو وأنقذ المضيف (19).

ورغم محاولاته العديدة من أجل تعويض هذه الفرصة في الدقائق المتبقية من الشوط الأول، افتقد ليستر الى النجاعة أمام المرمى، ليدخل الفريقان إلى استراحة الشوطين وهما على المسافة ذاتها.

وفي بداية الشوط الثاني، وجد ليستر نفسه في وضع صعب بعدما تخلف بهدف جميل للعاجي ويلفريد زاها الذي انطلق بهجمة مرتدة سريعة ثم مرر الكرة على الجهة اليمنى أندروس تاوسند، فأعادها إليه الأخير بتمريرة عرضية الى القائم البعيد ليتلقفها مباشرة في الشباك من زاوية صعبة (58)، مسجلاً هدفه الثامن في الدوري هذا الموسم.

وشعر رودجرز بحراجة الموقف فزج بالبلجيكي ييري تييلمانز وفاردي وديماراي غراي بحثاً عن التعادل الذي تحقق في نهاية المطاف بفضل مجهود هارفي بارنز الذي تلاعب بالمدافعين قبل أن يسدد الكرة من مشارف المنطقة أرضية الى يسار الحارس غايتا (83).