.
.
.
.

ناينغولان يعود إلى فريقه السابق

نشر في: آخر تحديث:

عاد لاعب الوسط راديا ناينغولان إلى كالياري بعد أن قضى شهورا غير سعيدة في إنتر ميلان، وقال يوم الخميس إن فترته الثالثة مع النادي المنافس في دوري الدرجة الأولى الإيطالي قد تساعده في استعادة الشغف في كرة القدم.

وقال كالياري في بيان: مثل قصة حب طويلة مصبوغة باللونين الأحمر والأزرق اجتمع كالياري وراديا ناينغولان مجددا، بعد استعارة اللاعب البلجيكي من إنتر حتى نهاية الموسم.

وبدأ ناينغولان مسيرته في إيطاليا مع كالياري في 2010 قبل الانتقال إلى روما في 2014 وبعد أربعة مواسم مبهرة في روما حيث لعب تحت قيادة أوسيبيو دي فرانشيسكو، مدرب كالياري الحالي، انضم إلى إنتر في 2018 في خطوة غير موفقة.

وأعير إلى كالياري طيلة الموسم الماضي ثم عاد إلى إنتر حيث خاض أربع مباريات فقط في الدوري خلال النصف الأول من الموسم الحالي تحت قيادة المدرب أنطونيو كونتي.

وأبلغ الصحافيين عقب وصوله إلى كالياري: أنا هنا لأنني أريد استعادة متعة لعب كرة القدم التي فقدتها في النصف الأول من الموسم، أحب لعب كرة القدم وهذا كل ما أريده.

وخاض ناينغولان 30 مباراة مع بلجيكا، وأنهى مسيرته الدولية بعد خروجه من تشكيلة كأس العالم 2018.