.
.
.
.

كلوب يشعر بالحيرة من انتكاسة ليفربول

نشر في: آخر تحديث:

واصل ليفربول تراجعه بهزيمته 1-صفر أمام بيرنلي يوم الخميس ليستمر غيابه عن الانتصارات في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم للمباراة الخامسة على التوالي لكن المدرب يورغن كلوب يثق في قدرة فريقه على استعادة مستواه العالي.

ويحتل ليفربول المركز الرابع برصيد 34 نقطة بعد انتهاء النصف الأول من المسابقة بفارق ست نقاط خلف مانشستر يونايتد المتصدر قبل مواجهتهما في الدور الرابع لكأس الاتحاد الإنجليزي في وقت لاحق يوم الأحد.

وقال كلوب إنه يشعر بالحيرة من انتكاسة ليفربول أمام بيرنلي لكن قال إن النتيجة قد تكون الشرارة التي تعيد حامل اللقب إلى الحياة.

وأبلغ كلوب وسائل إعلام بريطانية قبل مواجهة يونايتد : خسرنا هذه المباراة ووصلنا إلى أدنى نقطة. ليس ما يدور بخلدي ‭'‬من يهتم‭'‬؟".

وأضاف المدرب الألماني : عندما أعيد التفكير، لا أجد سببا وراء خسارتنا هذه المباراة لكننا خسرنا. هذه الأمور تحدث وفي بعض الأحيان يجب أن تصل إلى أدنى نقطة لتتغير الأشياء بطريقة صحيحة وهذا بالتأكيد ما سنفعله الآن.

وتابع: إذا فزنا في مباراة سيئة، كان الكل سيقول ‭'‬حسنا، هذه ليست كرة القدم التي يقدمونها في المعتاد لكنهم عادوا للطريق الصحيح على مستوى النتائج‭'‬... على المدى البعيد هذا لن يساعدنا.

وقال كلوب إنه يثق تماما في لاعبيه بعد أن خسر ليفربول للمرة الأولى في الدوري باستاد أنفيلد منذ أربع سنوات.

وأضاف: أستطيع تخيل ما يعتقده الكثير من الناس حولنا في هذه اللحظة. الناس لا تتغير بين عشية وضحاها. الناس تواجه تحديات ليسوا مستعدين لها وفي بعض الأحيان لا يدرك المرء أنه سيواجه تحديا.

وقال إن اللاعبين: ما زالوا رائعين وشخصيات مذهلة. كلهم جعلوا ما حدث في السنوات القليلة الماضية يحدث ولن يتغيروا بين عشية وضحاها. ما زالت مجموعة جيدة حقا.