.
.
.
.

مدرب مونشغلادباخ: غوارديولا أعاد "الكرة الشاملة"

نشر في: آخر تحديث:

أشاد ماركو روزه مدرب بروسيا مونشنغلادباخ الألماني بمدرب مانشستر سيتي بيب غوارديولا قبل لقاء الفريقين في إياب دور 16 بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم الثلاثاء قائلا إن الفريق الانجليزي يقدم "كرة شاملة" تقريبا تحت قيادة مدربه الإسباني المخضرم.

وينفرد فريق غوارديولا بصدارة الدوري الإنجليزي الممتاز متفوقا بفارق 14 نقطة على جاره وأقرب مطارديه مانشستر يونايتد.

وطبق غوارديولا أسلوب "الكرة الشاملة" الهولندي خلال تدريبه ناديه السابق برشلونة حيث سبق له أن لعب تحت قيادة المدرب الهولندي الراحل يوهان كرويف الذي كان سباقا في تبني هذا الأسلوب.

وقاد غوارديولا سيتي للفوز بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز مرتين منذ توليه تدريبه في 2016.

وبصفة أساسية تعتمد "الكرة الشاملة" على فكرة أن يكون لدى اللاعبين ما يكفي من القدرة والثقة للسيطرة على الكرة في أي مكان على أرض الملعب بكل ارتياح.

وقال روزه قبل لقاء العودة الذي سيقام في العاصمة المجرية بودابست: عندما تكون الكرة بحوزة سيتي يكون الأمر صعبا تماما على أي منافس، كما أنه يجيد الضغط بقوة وبأسلوب متميز بعد فقدان السيطرة على الكرة كما أنه يمرر الكرة إلى الأمام بسرعة كبيرة. بيب جعلهم يقدمون كرة شاملة تقريبا.

وأضاف روزه عن غوارديولا: إنه شخصية رائعة. كان له تأثير هائل على كرة القدم حول العالم خلال السنوات الأخيرة. وله اهتمامات تتجاوز حدود كرة القدم أيضا وهو شخص رائع.

وبعد أن خسر لقاء الذهاب 2-صفر في الشهر الماضي يتعين على فريق روزه تحقيق أداء ونتيجة أفضل خاصة على مستوى الهجوم إذا أراد الاستمرار في البطولة الأوروبية الأولى للأندية.