.
.
.
.

ألفيش: لم أكن مؤمناً بمسؤولي برشلونة.. والزمن أثبت وجهة نظري

نشر في: آخر تحديث:

استغل البرازيلي داني ألفيش لاعب برشلونة السابق الفرصة ووجه انتقادات حادة لجوسيب ماريا بارتوميو رئيس برشلونة السابق، والذي كان أحد أسباب نهاية قصة الظهير الأيمن في ملعب "كامب نو" بعد سنوات عاش خلال المجد.

ولعب ألفيش لبرشلونة بين عامي 2008 وحتى 2016 قبل أن يخرج بشكل مفاجئ من النادي باتجاه يوفنتوس الإيطالي، الذي تركه ورحل إلى باريس سان جيرمان بعدها وأخيراً ساوباولو البرازيلي.

وكتب ألفيش عبر حسابه الشخصي على "إنستغرام" صباح يوم الأحد في فقرة أسئلة مع الجماهير: لست نادماً على الرحيل من برشلونة، لأنني لم أكن أؤمن بالمسؤولين عن النادي في ذلك الوقت.

وأضاف: أثبت الزمن أنني على حق، كنت لا أتردد في قول ما أؤمن به، ووصفوني بالجنون، لكن كما هو الحال دائماً، أنا مجنون جيد.

واستقال جوسيب ماريا بارتوميو من منصبه في أكتوبر الماضي بعدما تعرض إلى حملة حجب ثقة ونالت العدد الأعلى من الأصوات في تاريخ النادي الكاتالوني قبل أن يتم انتخاب خوان لابورتا رئيس للنادي في فترة رئاسية ثانية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة