.
.
.
.

عشرة لاعبين من ليدز يهزمون مانشستر سيتي

نشر في: آخر تحديث:

استعصى ليدز يونايتد مجددا على مانشستر سيتي ومديره الفني الإسباني بيب غوارديولا وانتزع فوزا ثمينا 2 - 1 عليه يوم السبت في عقر داره باستاد "الاتحاد" في مانشستر ضمن منافسات المرحلة الـ31 من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

وتغلب ليدز يونايتد على النقص العددي في صفوفه على مدار الشوط الثاني بأكمله وانتزع ثلاث نقاط ثمينة أمام مضيفه متصدر جدول المسابقة.

وعرقل ليدز انطلاقة مانشستر سيتي وحرمه من ثلاث نقاط ثمينة في مسيرة مانشستر سيتي لاستعادة لقب الدوري.

وكانت مباراة الذهاب بين الفريقين في الدور الأول للمسابقة انتهت بتعادل الفريقين بهدف لمثله.

وعلى عكس سير اللعب والسيطرة شبه المطلقة لمانشستر سيتي على مجريات اللعب، أنهى ليدز الشوط الأول لصالحه بهدف سجله ستيوارت دالاس في الدقيقة 42.

ولكن ليدز فقد جهود مدافعه ليام كوبر على مدار الشوط الثاني بالكامل بعد طرد اللاعب في نهاية الشوط الأول بسبب الخشونة.

ورغم النقص العددي في صفوفه، واصل ليدز صموده في الشوط الثاني حتى نجح فيران توريس في تسجيل هدف التعادل لمانشستر سيتي في الدقيقة 76.

ولكن ليدز حصد النقاط الثلاث كاملة بتسجيل هدف الفوز عن طريق دالاس نفسه في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع للمباراة.

وتجمد رصيد مانشستر سيتي عند 74 نقطة في صدارة جدول المسابقة بفارق 14 نقطة أمام جاره منافسه المباشر مانشستر يونايتد، ورفع ليدز رصيده إلى 45 نقطة ليتقدم إلى المركز التاسع.