.
.
.
.

سيميوني: الأقوى ذهنياً سيحسم لقب الدوري

نشر في: آخر تحديث:

أوضح دييغو سيميوني مدرب أتلتيكو مدريد إن الفريق الأقوى في الجانب الذهني سيستطيع حسم لقب دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم، بعدما اشتعل الصراع على اللقب بخسارة فريقه 2-1 أمام أتليتيك بيلباو مساء يوم الأحد.

وأوقف أتلتيكو تراجعه في السباق على اللقب بالفوز على إيبار وويسكا، لكنه ظهر بشكل متواضع أمام بيلباو أغلب فترات المباراة وتأخر بهدف سجله أليكس برينغير بضربة رأس.

وأدرك ستيفان سافيتش التعادل لأتلتيكو من ركلة ركنية، لكن بيلباو خطف الانتصار بضربة رأس مذهلة من إنيغو مارتينيز.

وقال سيميوني للصحافيين بعدما خسر أتلتيكو للمرة الثانية في خمس مباريات بالدوري: يسألني الناس ما هو أهم عنصر، ومن الواضح بالنسبة لي أنه الجانب الذهني.

وأضاف: لم نلعب بالطريقة التي نريدها في الشوط الأول، وكان الشوط الثاني مختلفا تماما، والفريق الذي سيسيطر على توازن مشاعره بشكل أفضل سيملك الفرصة الأكبر لإحراز اللقب.

وتقدم أتلتيكو بفارق عشر نقاط في يناير مع امتلاك مباراة واحدة مؤجلة لكن سلسلة من النتائج السلبية قلصت الفارق إلى نقطتين فقط، وسيكون بوسع برشلونة انتزاع القمة إذا تفوق على غرناطة يوم الخميس المقبل.

ويتأخر ريال مدريد بنقطتين أيضا عن أتلتيكو، بينم يأتي إشبيلية على بُعد ثلاث نقاط في الصراع الرباعي على اللقب، لذلك فإن المنافسة تبدو الأكثر إثارة بين مسابقات الدوري الخمس الكبرى في أوروبا.

وسيلعب أتلتيكو مع إلتشي في الجولة المقبلة قبل أن يواجه برشلونة في مباراة حاسمة، ثم يستضيف ريال سوسيداد وأوساسونا، قبل أن يواجه ريال بلد الوليد.

وقال سيميوني: لا نزال نعتمد على أنفسنا وقبل خمس جولات من النهاية. سيتوقف الأمر على مدى القوة الذهنية ومدى الإصرار المتوفر في المباريات الخمس المتبقية.