.
.
.
.

"يويفا" يلغي قاعدة الأهداف خارج الأرض

نشر في: آخر تحديث:

أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (اليويفا) الخميس موافقته على مقترح لإلغاء قاعدة الأهداف خارج الأرض في جميع مسابقات الأندية التي ينظمها على مستوى الرجال والسيدات والشباب على أن يسري القرار اعتبارا من المرحلة التأهيلية في موسم 2021-2022.

وبدأ اليويفا في تطبيق قاعدة الأهداف خارج الأرض في موسم 1965-1966 لتحديد الفائز في مواجهتي ذهاب وإياب إذا تساوى الفريقان في النتيجة الإجمالية حيث يفوز الفريق الذي سجل أهدافا أكثر خارج ملعبه.

لكن هذه القاعدة تعرضت لانتقادات الموسم الماضي بعد أن أقيمت بعض المباريات في ملاعب محايدة بدون جماهير بسبب وباء كوفيد-19.

وبدلا من ذلك سيتم اللجوء لشوطين إضافيين بواقع 15 دقيقة لكل شوط في نهاية مباراة الإياب تليها ركلات ترجيح إذا استمر التعادل قائما بين الفريقين.

وفسر ألكسندر تشيفرين رئيس اليويفا القرار بقوله: التأثير الحالي لهذه القاعدة بات يتناقض مع الهدف الأصلي منها حيث باتت الفرق صاحبة الضيافة تخشى الهجوم حتى لا يسجل الفريق الزائر هدفا خارج الأرض قد يمنحه أفضلية بعد ذلك.

وقال اليويفا أيضا إنه نظرا لأن الأهداف خارج الأرض لم تعد تمنح أفضلية لتحديد الفائز في مواجهتي ذهاب وإياب فانه سيتم أيضا إلغاء هذه القاعدة من المعايير المستخدمة لتحديد التصنيف عندما يتساوى فريقان أو أكثر في النقاط في دور المجموعات.