.
.
.
.

كين: أركز مع المنتخب.. و"الضوضاء" لا تزعجني

نشر في: آخر تحديث:

قال هاري كين قائد المنتخب الإنجليزي لكرة القدم إنه ليس لديه أي اتصال بنادي توتنهام بشأن مستقبله حيث يركز على الوصول لأفضل مستوياته في الوقت المناسب لمساعدة بلاده في يورو 2020.

وذكرت وكالة الأنباء البريطانية "بي.ايه.ميديا" أن وضع كين مع ناديه كان مثار تكهنات كبيرة في الأسابيع الأخيرة بعدما أبلغ ناديه برغبته في الرحيل هذا الصيف، حيث ذكرت تقارير صحافية أن نادي مانشستر سيتي يجهز 100 مليون جنيه إسترليني (139 مليون دولار) لضمه.

ولم يحظ كين، 27 عاما، بأفضل أوقاته في بطولة أمم أوروبا حتى الآن، وفشل في تسجيل أي هدف في دور المجموعات وبدا أقل بكثير عن مستواه المعهود-وإن كان ذلك في ظل وجود نقص واضح في صناعة الفرص. وأكد أن الأمرين ليسا مرتبطين وقال إنه لم يتحدث مع شقيقه تشارلي، وكيله، ولا مع ناديه بشأن مستقبله.

وقال "لأكون صريحا، عندما أنضم للمنتخب الإنجليزي ينصب تركيزي معه، شقيقي هو وكيلي، ولكن المرة الوحيدة التي تحدثت معه فيها كانت قبل أسابيع قليلة وكانت (بالتوفيق، دعنا نحقق الانتصار، ودعنا نقود المنتخب الإنجليزي)".

وتابع: لدي رسائل تتمنى لي حظا سعيدا، وأشياء مثل هذه ولكن لا شيء بشأن الأمور الشخصية مع النادي.

وأكد: لذلك، فإن الضوضاء الخارجية لا تزعجني حقا. عندما أكون هنا أكون مع اللاعبين، أحاول مساعدتهم، وأن أكون قائدا في الفريق.

وأضاف: الناس تنظر لكل زاوية صغيرة لماذا لا تسجل الأهداف على الأرجح هذه هي القضية في البطولة حتى الآن، ولكن طالما أنني أركز، ولدي الثقة بنفسي، لأكترث بأي شئ آخر، إذا كنت صريحا للغاية فأنا لا أريد قراءة أي شيء، ولا وسائل إعلام.

وتعرض مستوى كين لانتقادات من كل الجوانب، بعد أسابيع من فوزه بجائزة الحذاء الذهبي وجائزة صانع الألعاب التي تمنحها رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز عن موسم 2020 - 2021.

ولكنه يشعر أنه يقدم مستوى جيدا، ويعتقد أنه مستعد للوصول إلى أفضل مستوياته في الأدوار الإقصائية ليورو 2020، التي تبدأ بمواجهة المنتخب الألماني في دور الستة عشر في ويمبلي الثلاثاء المقبل.

وهذا شيء يثير حماسه خاصة أنه استطاع أن يظهر موهبته في الأدوار النهائية بكأس العالم 2018، حيث توج بالحذاء الذهبي.

وقال كين: "دائما ما لدى ثقة بنفسي. يمكنني أن أخوض 10 أو 15 مباراة بدون تسجيل ولكن أحصل على فرصة وأقوم بالتسجيل. مثلما قلت، أنا في وضع جيد".