.
.
.
.

إنجلترا تتطلع للتقدم خطوة أخرى على حساب أوكرانيا

نشر في: آخر تحديث:

تتأهب العاصمة الإيطالية روما لاحتضان الصراع بين المنتخبين الإنجليزي والأوكراني اليوم السبت على بطاقة التأهل إلى الدور قبل النهائي ببطولة كأس الأمم الأوروبية (يورو 2020)، بعد أن تشهد باكو حسم المواجهة المقررة بين منتخبي الدنمارك والتشيك.

وبعد الفوز على المنتخب الألماني 2 - صفر في دور الستة عشر، يتطلع المنتخب الإنجليزي إلى التقدم خطوة أخرى نحو منصة التتويج، وهو الحلم الذي طال انتظاره، حيث لم تتوج إنجلترا منذ فوزها بكأس العالم 1966.

وستكون مباراة اليوم هي الأولى للمنتخب الإنجليزي في البطولة الحالية خارج أرضه، حيث خاض مبارياته الثلاث في دور المجموعات ومباراته في دور الستة عشر على ملعب ويمبلي، وفي حالة التأهل، يخوض مباراته في المربع الذهبي على ملعب ويمبلي الذي يحتضن المباراة الأخرى أيضا في المربع الذهبي، بين إسبانيا وإيطاليا، والمباراة النهائية.

أما المنتخب الأوكراني، فيطمح إلى تجاوز دور الثمانية للمرة الأولى في البطولات الكبيرة، وسيخوض المباراة بثقة عالية بعد انتصاره المثير في دور الستة عشر على نظيره السويدي 2 - 1، والذي حسم بهدف في الثواني الأخيرة من الوقت الإضافي.

ويلتقي الفائز في مواجهة إنجلترا وأوكرانيا مع الفائز في مواجهة التشيك والدنمارك، في الدور قبل النهائي يوم الأربعاء المقبل.

ولا يزال المنتخب الدنماركي، المتوج باللقب عام 1992، يعتمد شيئا ما على الحماس المستمد من العواطف التي أثيرت إثر تعرض قائده كريستيان إريكسن لنوبة قلبية خلال المباراة الأولى للفريق في البطولة.

أما المنتخب التشيكي، الذي وصل إلى نهائي نسخة 1996، فيتطلع إلى الوصول للدور قبل النهائي للمرة الأولى منذ عام 2004.