.
.
.
.

تكريم أبردين يشعر فيرغسون بالفخر

نشر في: آخر تحديث:

أعرب أسطورة التدريب الأسكتلندي سير أليكس فيرغسون، عن شعوره بالفخر والسعادة بخطط ناديه السابق أبردين بناء تمثال على شرفه.

وأعلن أبردين أن النصب البرونزي لفيرغسون سيتواجد خارج ملعب (بيتودري)، مشيرا إلى أنه سيكون العمل الأول الذي يقوم به في سلسلة تكريم أبطال النادي.

من المقرر أن يقوم آندي إدواردز بنحت التمثال بناء على صورة للسير أليكس وهو يحتفل بتتويج أبردين بالدوري الأسكتلندي عام 1980 في ملعب (إيستر رود).

ونقلت وكالة الأنباء البريطانية (بي أيه ميديا) تصريحات لفيرغسون، الذي فاز بعشرة ألقاب كبرى في ثماني سنوات أمضاها مع أبردين، قبل أن يواصل تحقيق المزيد من النجاح مع فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي.

وقال فيرجسون "يسعدني ويشرفني هذا التكريم من نادي أبردين لكرة القدم، حيث قضيت جزءا رائعا لا ينسى من مسيرتي التدريبية".

وأضاف فيرغسون: أنا سعيد بشكل خاص بالصورة التي اختارها النادي ليؤسس التمثال عليها وباختيار النحات الذي كان عمله الأخير نابضًا بالحياة بشكل لا يصدق. لا أستطيع الانتظار لرؤيته!.

أما ديف كورماك، رئيس مجلس إدارة النادي، فقال: بدأنا في استكشاف فكرة سلسلة من التماثيل، للتعرف على الأساطير الذين تركوا تأثيرا دائما على النادي، منذ أكثر من 18 شهرا، لكن العملية توقفت بسبب وباء كورونا.

وتابع: لقد عاد الآن إلى جدول أعمالنا الكثير من العمل وعندما يتعلق الأمر بتحديد الموضوع الأول كان هناك بالطبع خيارا واحدا فقط، السير أليكس فيرغسون.

يذكر أن النحات إدواردز وشركته كورنوفي إدواردز قامت سابقا بعمل تماثيل لفريق البيتلز في ليفربول، والسير ديفيد أتينبورو، والسير ستانلي ماثيوز وأسطورة الملاكمة الراحل محمد علي كلاي.