.
.
.
.

خبير في لغة الجسد: لابورتا "يكذب" ولا يريد ميسي

نشر في: آخر تحديث:

زعم خبير في لغة الجسد أن المؤتمر الصحافي لخوان لابورتا، رئيس برشلونة، أظهر أنه لا يريد استمرار النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي نظرا لأجره المرتفع جدا.

وظهر لابورتا (59 عاما)، يوم الجمعة، بعدما أعلن برشلونة أن النجم ميسي لن يبقى في النادي الموسم المقبل، بسبب الوضع الاقتصادي وقيود رابطة الدوري الإسباني.

وقام دارين ستانتون، خبير في لغة الجسد، بتحليل سلوك لابورتا غير اللفظي خلال المؤتمر الصحفي، وقال في تصريحات لـ "ديلي ميل" البريطانية: أول سلوك لفت انتباهي هو أنه يتأرجح كثيرا من جانب إلى آخر. قد يكون هذا لواحد من أمرين، إما أنه غير معتاد على مخاطبة وسائل الإعلام، وهو أمر غير مرجح، أو أنه غير مرتاح للغاية في منصبه. يميل الناس إلى أن يصبحوا أكثر حيوية قليلا عندما يكونون غير مرتاحين.

وكشف ستانتون أنه على الرغم من أن لابورتا أكد رغبة النادي في استمرار ميسي لمدة عامين آخرين، إلا أن رد فعله غير اللفظي أظهر أنه في الواقع لا يريد بقاء أسطورة برشلونة. وأضاف: عندما قال إن النية كانت لمدة عامين آخرين، لا أعتقد أن هذا صحيح لأنه يأخذ نفسا عميقا تلقائيا، ويبتلع ريقه. هذا رد فعل لا شعوري عندما نكذب، لذلك لا أعتقد أنهم أرادوا أن يبقى لمدة عامين آخرين.

وأضاف: بغض النظر عن الاختلافات الثقافية، فعلى الرغم من أنهم يتحدثون باللغة الإسبانية، فإن السلوك غير اللفظي هو نفسه تماما كما هو الحال في جميع أنحاء العالم، موضحا أن التعبيرات البشرية الأساسية السبعة هي: السعادة والحزن، الغضب والخوف والمفاجأة والازدراء والاشمئزاز. كانت هناك لحظة عندما سئل فيه سؤالا عما إذا كان القرار يمكن أن يلغى ويستمر ميسي، وكان هناك رد فعل واضح للتعبير الجزئي للاشمئزاز. يبدو الأمر كما لو أنه سئم للغاية وغاضب.

وأردف ستانتون: لقد قام بما نسميه إيماءة اليد للفم، حيث يقوم بين الحين والآخر بلمس أنفه، هذه إيماءة تطمين الذات، تقريبا عناق الذات لأنه غير مرتاح جدا للإجابة على الأسئلة، لأنه يعلم داخليا أن هناك الكثير.

وشدد ستانتون على أن لابورتا كان صادقا في تقييمه لأزمة برشلونة المالية وأنه لا يضلل الجماهير ووسائل الإعلام الإسبانية بشأن الوضع الاقتصادي للنادي، في حين أن الحركة المستمرة من كتفيه توحي بأن لابورتا في حيرة بشأن كيفية إنقاذ النادي وإخراجه من الهاوية.

وقال: ما نبحث عنه هو تحول في المشاعر، لقد رأيت الكثير من اللحظات حيث كان يهز كتفه، وهو عندما يهز شخص ما أكتافه في رد "لا أعرف"، يشير هذا إلى أن شخصا ما ليس سعيدًا بالموقف الذي تم وضعه فيه وأنه غير مرتاح. لقد لاحظت كيف شرب الكثير من الماء لتهدئة نفسه.

وصف خبير لغة الجسد لابورتا بأنه كتاب مفتوح وأن المؤتمر الصحفي الذي عقد يوم الجمعة أظهر أن رئيس برشلونة كان غير سعيد بوضعه في موقف صعب.