.
.
.
.

شكوى لدى المفوضية الأوروبية لمنع باريس من التعاقد مع ميسي

نشر في: آخر تحديث:

تقدم أحد أعضاء نادي برشلونة يوم الأحد بشكوى رسمية إلى المفوضية الأوروبية لمنع باريس سان جيرمان من التعاقد مع ليونيل ميسي وتطبيق قواعد اللعب المالي النظيف على النادي الفرنسي.

وأشار ليونيل ميسي في المؤتمر الصحفي الذي عقده يوم الأحد إلى أن باريس سان جيرمان أحد خياراته المستقبلية عقب نهاية قصته مع برشلونة، لكن الدكتور خوان برانكو أحد أعضاء النادي الكاتالوني أرسل شكوى رسمية إلى المفوضية الأوروبية نيابة عن أعضاء النادي البالغ عددهم 141 ألفاً، يطالب بمنع باريس من التعاقد مع أفضل لاعب في العالم 6 مرات وتطبيق قواعد اللعب المالي النظيف على نادي العاصمة الفرنسية.

وجاء في الشكوى التي رفعها برانكو: وضع باريس مع قواعد اللعب المالي النظيف أسوأ بكثير من برشلونة، ففي موسم 2019-2020 كان برشلونة 54% من دخله على الرواتب، بينما باريس كان يدفع 99%.

ولم يتمكن جوان لابورتا رئيس برشلونة من تجديد عقد ميسي نظراً لأنه وحتى مع تخفيض اللاعب 50 % من راتبه ، فإن مجموع رواتب برشلونة كان سيشكل 110% من الحد الأقصى الذي فرضه الاتحاد الأوروبي ورابطة الدوري الإسباني.

وتعاقد باريس سان جيرمان خلال الصيف الحالي مع جيانلويجي دوناروما حارس منتخب إيطاليا بالإضافة إلى جورجينيو فينالدوم لاعب ليفربول السابق بالإضافة إلى سيرجيو راموس قائد ريال مدريد الأسبق والمغربي أشرف حكيمي، لينضموا إلى مجموعة من اللاعبين مثل كيليان مبابي ونيمار وماركو فيراتي.