.
.
.
.

إنفانتينو يطالب بريطانيا برفع قيود الحجر الصحي عن اللاعبين

نشر في: آخر تحديث:

قال جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) يوم الأربعاء إنه يتعين على المملكة المتحدة رفع قيود ومتطلبات الحجر الصحي الخاصة بجائحة فيروس كورونا المستجد، عن اللاعبين من أجل إتاحة الفرصة لهم للمشاركة مع منتخبات بلادهم في تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم.

وقال إنفانتينو في بيان :السماح بمشاركة اللاعبين في المنافسات الدولية المقبلة هو أمر ملح للغاية ويحمل أهمية كبيرة.

وأضاف :أدعو إلى إظهار التضامن من كل اتحاد وطني عضو، ومن كل رابطة ومن كل ناد، وذلك بفعل مع هو صحيح وعادل لكرة القدم على المستوى العالمي.

وأوضح إنفانتينو أنه :بخصوص قضية قيود الحجر الصحي في إنجلترا، والتي تفرض على اللاعبين العائدين من الدول المدرجة على القائمة الحمراء (لفيروس كورونا)، خاطبت رئيس الوزراء بوريس جونسون وناشدت بتقديم الدعم اللازم.

وأضاف إنفانتينو أنه طالب :بتطبيق نهج مثل الذي كان قد جرى تطبيقه من جانب الحكومة البريطانية خلال الأدوار النهائية من يورو 2020 (كأس الأمم الأوروبية).

وعكس ما كان عليه الحال في وقت سابق في ظل جائحة كورونا، فإن الفيفا لا يتنازل الآن عن حق المنتخبات في استدعاء لاعبيها من الأندية، التي قد تواجه الآن عقوبات في حالة رفض مشاركة لاعبيها دوليا مع بلادها.

ومع ذلك، أعلنت رابطة الدوري الإنجليزي الثلاثاء أن أنديتها لن تسمح لنحو 60 لاعبا بالمشاركة في مباريات دولية تقام بدول مدرجة على القائمة الحمراء، حيث أن ذلك يتطلب الخضوع للحجر الصحي لمدة عشرة أيام في فندق لدى العودة.

كذلك ذكرت رابطة الدوري الإسباني أنها ستمنع لاعبين من المشاركة، علما بأنها أرجعت السبب في ذلك إلى قرار الفيفا بتمديد فترة إقامة المباريات الدولية لمنتخبات أميركا الجنوبية من تسعة أيام إلى 11 يوما، بدلا من إرجاع السبب إلى قيود الحجر الصحي.

وفي ألمانيا، كشفت رابطة الدوري الألماني لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) أنها على اتصال وثيق مع الأندية المتأثرة بالمباريات الدولية، والتي تعمل على التنسيق مع السلطات المحلية من أجل توضيح التزامات الحجر الصحي التي ستفرض على اللاعبين العائدين.