.
.
.
.

فيرغسون أقنع رونالدو بالعودة إلى مانشستر يونايتد

نشر في: آخر تحديث:

كشفت تقارير صحفية في انجلترا أن أسطورة التدريب، سير اليكس فيرغسون، حث النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو على العودة إلى ناديه الأسبق، مانشستر يونايتد الإنجليزي.

وتسبب الإعلان عن عودة رونالدو إلى مانشستر يونايتد في حالة من الغضب بين جماهير المنافس المحلي مانشستر سيتي، خاصة وأن التكهنات أشارت مؤخرا إلى احتمال انتقال لاعب نادي يوفنتوس الإيطالي إلى السيتيزن.

وأفادت معلومات لصحف "مانشستر إيفينينغ" و"ديلي ميرور" و" صن" البريطانية بأن فيرغسون، الذي كان يدرب يونايتد في الفترة بين 1986 حتى 2013، أجرى اتصالا هاتفيا مع رونالدو صباح أمس الجمعة مع تزايد الشائعات حول انتقاله إلى مانشستر سيتي.

تجدر الإشارة إلى أن رونالدو تدرب تحت قيادة فيرغسون في مانشستر يونايتد في الفترة بين عام 2003 و 2009، حصل خلالها الفريق الإنجليزي على ثلاث بطولات دوري وبطولة دوري أبطال أوروبا وكأس الاتحاد الإنجليزي وكأس العالم للأندية وكأس رابطة المحترفين الإنجليزية. ويعتبر فيرغسون الأب الروحي لرونالدو، 36 عاما، في عالم الرياضة.

كما اتصل زملاء سابقون لرونالدو في مانشستر يونايتد به لإقناعه بالعودة إلى ناديه القديم. وقال القائد السابق للفريق ريو فرديناند إنه تبادل في الـ24 ساعة الماضية رسائل مع رونالدو أكثر من الرسائل التي تبادلها معه منذ رحل عن مانشستر.

وثمة شكوك في أن جهود الإقناع هذه كانت ضرورية إذ أن هناك عدة تقارير إعلامية تشير إلى أن مانشستر يونايتد كان مهتما منذ فترة طويلة بعودة رونالدو وبأنه كان يجري معه محادثات سرية منذ شهور.