.
.
.
.

مدرب أميركا يفتح الباب أمام عودة ماكيني

نشر في: آخر تحديث:

أكد غريغ برهالتر المدير الفني للمنتخب الأميركي لكرة القدم أن مسيرة ويستون ماكيني الدولية لم تنته بعد، رغم استبعاد اللاعب من معسكر المنتخب بداعي "انتهاك سياسة الفريق".

ورفض برهالتر الحديث عن تفاصيل المخالفة التي ارتكبها لاعب خط وسط يوفنتوس الإيطالي البالغ من العمر 23 عاما، رغم تردد أخبار حول استقبال اللاعب لزائر في الفقاعة الطبية التي يخضع لها الفريق في ظل جائحة فيروس كورونا المستجد.

وتعرض ماكيني لانتقادات على نطاق واسع وحرم من المشاركة في المباراة التي انتهت بالتعادل مع المنتخب الكندي 1 - 1 مساء الأحد ضمن تصفيات الكونكاكاف المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022 المقررة.

وأعلن المنتخب الأميركي الاثنين أن ماكيني سيغيب عن المباراة المقبلة بالتصفيات المقررة أمام منتخب الهندوراس مساء يوم الأربعاء وسيعود إلى يوفنتوس، وهو ما أثار الشكوك حول مستقبله مع المنتخب.

ولدى سؤاله عما إذا كان ماكيني يمكن أن يتواجد بالمنتخب مجددا في المستقبل، قال برهالتر : بالطبع. فهذه سياسة الباب المفتوح، نادرا ما يكون هناك موقف لا يسمح فيه للاعب بالعودة إلى المنتخب الوطني. فهذه ليست الطريقة التي نتعامل بها.

وتابع : أنا وماكيني أجرينا محادثات طويلة. فهو شخص أهتم به بشكل كبير. هو عنصر مهم بالفريق، وأنا واثق من أنه عندما يؤدي بشكل جيد مع يوفنتوس سيعود إلى المنتخب.