.
.
.
.

مدرب نيوكاسل: سنفسد احتفال يونايتد بعودة رونالدو

نشر في: آخر تحديث:

ربما يبدأ المهاجم البرتغالي الدولي كريستيانو رونالدو مسيرته الثانية في صفوف مانشستر يونايتد عندما يلتقي الفريق في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم مع ضيفه نيوكاسل يونايتد يوم السبت لكن ستيف بروس مدرب نيوكاسل يؤكد أن فريقه سيعمل على إفساد احتفال يونايتد بهذه العودة.

وعاد رونالدو (36 عاما) إلى صفوف ناديه السابق يونايتد بناء على عقد لمدة عامين في الشهر الماضي وسيسعى النجم البرتغالي المخضرم لتحسين سجله التهديفي مع النادي الإنجليزي الذي يتضمن 118 هدفا، أحرزها خلال ستة مواسم وفاز خلاها بثمانية ألقاب كبيرة تحت قيادة المدرب الأسبق أليكس فيرغسون.

ولم يحقق نيوكاسل أي فوز في الموسم الحالي حتى الآن وحاليا يحتل المركز 17 بين فرق البطولة (20 فريقا) بعد أول ثلاث جولات.

وقال بروس للصحافيين يوم الجمعة: المواجهة مع يونايتد دائما تكون صعبة ومع الإضافة المميزة لرونالدو العائد سيزداد الأمر صعوبة ونحن ندرك ذلك ولدينا لاعبون مميزون في التشكيلة. إذن في كل مرة تتوجه فيها إلى ملعب أولد ترافورد فإن ما عليك سوى الاستمتاع بالتحدي في مواجهة واحد من أكبر الفرق في هذه البلاد والبحث عن فرصة لإفساد الحفل.

وأكد بروس غياب اللاعبين المصابين كالوم ويلسون (الفخذ) ورايان فريزر (الكاحل) عن المباراة ومشاركة لاعب الوسط ميجيل ألميرون الذي لم ينضم لمنتخب بلاده باراغواي في تصفيات كأس العالم خلال العطلة الدولية الأخيرة في مخالفة للوائح الاتحاد الدولي للعبة (الفيفا).