.
.
.
.

كومان: بايرن هزم برشلونة بالثمانية أمام أنظار ميسي وسواريز

نشر في: آخر تحديث:

أكد رونالد كومان مدرب برشلونة الإسباني أن فريقه خسر بثمانية أهداف أمام بايرن ميونخ العام الماضي بوجود النجمين ليونيل ميسي ولويس سواريز، مشيراً إلى أن الخسارة أمام ذات الفريق الأسبوع الماضي 3-0 بوجود عدد كبير من اللاعبين الشبّان يعتبر أمرا واقعيا.

وقال كومان في المؤتمر الصحفي قبل ملاقاة غرناطة لحساب الدوري الإسباني يوم الاثنين: أنا رجل واقعي، برشلونة خسر منذ عام أمام بايرن ميونخ 8-2 بوجود ميسي وسواريز وغريزمان، وبالأمس خسر 3-0 أمام ذات الفريق لكن مع عدد كبير من اللاعبين الشبان الذين ننتظر منهم الكثير في المقبل.

وأشار كومان إلى أنه لم يندم على تدريب برشلونة الصيف الماضي، وأضاف: لست نادما على التعاقد مع برشلونة. الوضع معقد بالنسبة لي وللنادي والجماهير، فنحن نفتقر إلى أشياء. كلنا نريد الأفضل للنادي. كنت أعلم ذلك وأردت المجيء. لكنني لم أتوقع هذا الوضع مع المشاكل الاقتصادية، لكني أقاتل وأرغب في أن أكون هنا وأريد الفوز، لا أعرف أي شيء عن مستقبلي. أفكر فقط في المباراة والفريق. والباقي ليس في يدي.

وتردد تقارير مفادها أن جوان لابورتا، رئيس برشلونة، غير متأكد من الاحتفاظ بكومان، وذلك عندما تولى منصبه في رئاسة النادي في وقت سابق من هذا العام، بينما تأثر الفريق بشكل كبير برحيل قائده الأرجنتيني ليونيل ميسي الشهر الماضي، في حين رحل الفرنسي أنطوان غريزمان أيضا قبل انتهاء فترة الانتقالات الصيفية الأخيرة.

ويلعب المهاجم الهولندي ممفيس ديباي تحت قيادة كومان الآن، حيث عمل الثنائي سابقا مع منتخب هولندا، وقدم مهاجم ليون الفرنسي السابق بداية قوية مع برشلونة في الدوري الإسباني هذا الموسم.

وأوضح كومان: أنا هادئ وواثق من الفوز بالمباريات. ينبغي أن نتعافى ليكون لدينا المزيد من اللاعبين المتاحين، لكنني أدرك أنه يتعين علينا الفوز، فالنتائج فقط هي المهمة ،أنا لست خائفا على مستقبلي. النادي هو الذي يتخذ القرار.

ولدى سؤاله عما إذا كان يشعر بوجود حملة ضده، قال كومان: لا أشعر بذلك ، لكن لكل فرد الحق في أن يكون له رأي وأن يكون معي أو ضدي.

ويحتل برشلونة المركز التاسع برصيد سبع نقاط، ومازال يمتلك لقاء مؤجلا، لكنه لم يتعرض لأي خسارة في مبارياته الثلاث الأولى في الدوري الإسباني حتى الآن هذا الموسم.