.
.
.
.

بايرن يسعى لفوز جديد.. وليفاندوفسكي يتمسك بالبقاء

نشر في: آخر تحديث:

يبحث بايرن ميونخ حامل اللقب والمتصدّر عن فوز جديد حين يفتتح الجمعة المرحلة السادسة من الدوري الألماني لكرة القدم في ضيافة المتواضع غرويتر فورث، وذلك تزامناً مع ما ألمح اليه هدافه روبرت ليفاندوفسكي بشأن رغبته بالدفاع عن ألوان النادي البافاري حتى اعتزاله.

وبعد بداية متعثرة في مستهل مشواره مع مدرّبه الجديد يوليان ناغلسمان (تعادل في المرحلة الأولى مع مونشنغلادباخ)، كشر بايرن عن أنيابه وخرج منتصراً من مبارياته السبع التالية على الصعيدين المحلي والقاري، بينها الفوز خارج القواعد على برشلونة الإسباني 3-صفر في دوري الأبطال والفوز 12-صفر على فريق من الدرجة الخامسة في الكأس المحلية والانتصارات الساحقة على وصيفه لايبزيغ 4-1 خارج القواعد وهرتا برلين 5-صفر وبوخوم 7-صفر في الدوري.

وسجّل بايرن 34 هدفاً في مبارياته الخمس الأخيرة، فيما اهتزت شباكه مرّة واحدة، ما يؤكد أن أحداً لن يستطيع الوقوف بوجه طموحه باحراز لقب الدوري للمرة العاشرة توالياً.

وعلى غرار الموسم الماضي الذي توّج فيه أفضل هداف في الدوريات الأوروبي بتسجيله 41 هدفاً في 29 مباراة (رقم قياسي في ألمانيا)، يسير ليفاندوفسكي بثبات هذا الموسم أيضاً للمنافسة على لقب الهداف بعدما سجل ابن الـ33 عاماً سبعة أهداف في خمس مباريات، ليتشارك الصدارة مع الهداف النروجي لفريقه السابق بوروسيا دورتموند إرلينغ هالاند.

وبعدما ورد اسمه في العامين الماضيين في صفقة انتقال محتملة إلى ريال مدريد الإسباني، طمأن ليفاندوفسكي عشّاق بايرن بعد تسلّمه الثلاثاء جائزة الحذاء الذهبي لأفضل هدّاف في الدوريات الأوروبية، بالقول إنه "لا أحتاج الى اثبات نفسي في دوري آخر".

ورأى البولندي "أن باستطاعتي التنافس مع الأفضل من الدوريات الأخرى من خلال دوري أبطال أوروبا. تركيزي منصبٌ 100 بالمئة على بايرن ميونخ. أنا لا أفكّر بأي شيء آخر سوى فريقي".

وفي ظلّ التألق الهجومي لبايرن وليفاندوفسكي، يبدو بايرن مرشحاً لتعزيز حصيلته التهديفية التي بلغت 38 هدفاً بالمجمل في مبارياته الثماني الأولى للموسم في جميع المسابقات، حين يحل الجمعة على غرويتر فورث، لاسيما أن الأخير استهل عودته بين الكبار للمرة الأولى منذ مغامرته الوحيدة في الـ"بوندسليغا" موسم 2012-2013 بخسارة أربع من مبارياته الخمس، مكتفياً بنقطة يتيمة وثلاثة أهداف، فيما اهتزت شباكه في 13 مناسبة.

ويخوض بايرن اللقاء وسط شكوك تحوم حول مشاركة سيرج غنابري الذي يعاني من الانفلونزا، وجمال موسيالا بسبب اصابة تعرض لها في الكاحل الإثنين خلال التمارين.

لكن العملاق البافاري يملك بالتأكيد الأسلحة الكافية لمحاولة تجديد تفوّقه على مضيفه الذي خسر مواجهتيه مع بايرن في موسم 2012-2013، والمحافظة أقله على فارق الأهداف الذي يفصله في الصدارة عن ملاحقه فولفسبورغ الذي يحلّ السبت أيضاً ضيفاً على هوفنهايم، باحثاً عن العودة إلى سكّة الانتصارات بعد تعادلين في دوري الأبطال مع ليل الفرنسي والمرحلة الماضية مع أينتراخت فرانكفورت.

وبعدما خسر جهود مدربه ناغلسمان لصالح بايرن، يعاني لايبزيغ وصيف بطل الموسم الماضي في بداية مشواره مع المدرب الأميركي جيسّي مارش إذ يقبع في المركز الثاني عشر بأربع نقاط، وهو يدخل لقاء ضيفه هرتا برلين السبت باحثاً عن العودة الى سكة الانتصارات بعد هزيمة مذلة في دوري الأبطال أمام مانشستر سيتي الإنجليزي 3-6 ثم التعادل في المرحلة الماضية أمام كولن 1-1.

وسيكون بوروسيا دورتموند بقيادة الماكينة التهديفي هالاند، صاحب 11 هدفاً حتى الآن في جميع المسابقات، متربصاً لثنائي الطليعة الذي يتقدم عليه بفارق نقطة فقط، إلا أنه يخوض السبت مواجهة صعبة خارج الديار أمام بوروسيا مونشنغلادباخ الذي يبحث عن إطلاق موسمه بعد بداية صعبة للغاية بقيادة مدربه الجديد النمسوي أدي هوتر، إذ اكتفى حتى الآن بفوز يتيم مقابل تعادل وثلاث هزائم، ما جعله قابعاً في المركز السادس عشر بفارق الأهداف مباشرة خلف الجريح الآخر أينتراخت فرانكفورت خامس الموسم الماضي الذي يلتقي بدوره السبت مع ضيفه كولن.

ويأمل باير ليفركوزن، الرابع حالياً بفارق ثلاث نقاط فقط عن الصدارة، أن يبقى في قلب الصراع من خلال تحقيق فوزه الرابع للموسم، إلا أن المهمة ستكون صعبة السبت ضد ضيفه ماينتس الذي يتخلف عنه بفارق الأهداف فقط.