.
.
.
.

بيولي يطالب ميلان بتحويل خسارة أتلتيكو إلى نتيجة إيجابية أمام أتلانتا

نشر في: آخر تحديث:

طالب ستيفانو بيولي مدرب ميلان فريقه بتحويل الإحباط عقب الهزيمة من أتلتيكو مدريد بمنتصف الأسبوع إلى طاقة إيجابية قبل مواجهة أتالانتا في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم غدا الأحد.

وأهدر ميلان تقدمه ليخسر 2-1 من بطل إسبانيا في دوري أبطال أوروبا يوم الثلاثاء وبدا الشعور قاسيا بعد طرد فرانك كيسي في الشوط الأول قبل أن ينفذ لويس سواريز ركلة جزاء بنجاح في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وأبلغ بيولي مؤتمرا صحافيا "يجب أن تعطي الهزائم طاقة إيجابية. لا نلقي بالمباريات خلف ظهورنا أبدا بل نحللها دائما، نحتاج لتحويل الهزيمة إلى طاقة يجابية لأننا سنصطدم غدا بمنافس مباشر".

وشارك أتالانتا أيضا في منافسات دوري الأبطال وسط الأسبوع لكنه فاز على يونغ بويز السويسري 1-صفر ويمكنه تقليص الفارق مع ميلان إلى نقطتين اذا فاز في بيرغامو غدا الأحد.

وتابع بيولي "في العام الماضي كان أتالانتا في المركز الثاني حتى اليوم الأخير بالموسم ونكن له الكثير من الاحترام لكننا نقتنع أيضا بقدراتنا. أتالانتا قوي في كل الجوانب الخططية والفنية والبدنية ويمكن للاعبيه القيام بتحرك حاسم في أي لحظة لكننا نملك مميزات أيضا وستكون مباراة الغد أشبه بمواجهة في دوري الأبطال".

وأصبح مستقبل كيسيه محل نقاش كبير بين وسائل الإعلام الإيطالية في الفترة الأخيرة، إذ يقضي لاعب ساحل العاج العام الأخير بعقده لكن بيولي نفى تأثر مستواه بتكهنات انتقاله.

وواصل "هذا لا يقلقني لأن فرانك يؤدي بأفضل طريقة ممكنة مثلما كان يفعل في السابق دائما ويعمل بجد واحترافية. من الخطأ الحكم على أدائه بالنظر إلى عقده وهناك الكثير من اللاعبين تنتهي عقودهم قريبا ولا توجد نفس الضجة حولهم. المفاوضات مستمرة ومع الوقت سيصدر قرار، إيجابي أو سلبي، لست قلقا".

ويحتفل المهاجم زلاتان إبراهيموفيتش بعيد ميلاده 40 غدا الأحد لكن بيولي قال إن اللاعب السويدي ليس مستعدا للعودة من الإصابة حتى بعد الفترة الدولية.

وأوضح "لا أعرف عدد السنوات التي يمكن أن يلعبها لكن مما أراه من حماس ورغبة في التدريب اعتقد أنه يمكنه اللعب للأبد".