.
.
.
.

الكرة الذهبية: ميسي ورونالدو يترأسان القائمة.. وصلاح ومحرز بين الـ30

نشر في: آخر تحديث:

أدرجت مجلة فرانس فوتبول الفرنسية اسم لاعب وسط إيطاليا وتشلسي الإنكليزي جورجينيو ضمن لائحة المرشحين الثلاثين لجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب لعام 2021، وذلك إلى جانب الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرتغالي كريستيانو رونالدو والبولندي روبرت ليفاندوفسكي والمصري محمد صلاح والجزائري رياض محرز.

ولعب جورجينيو دوراً هاماً في قيادة تشلسي إلى الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا للمرة الثانية في تاريخه، ثم ساهم في المشوار الناجح لمنتخب إيطاليا في كأس أوروبا التي أحرز لقبها هذا الصيف على حساب إنجلترا.

وفي ظل غياب ميسي، المنتقل إلى باريس سان جرمان الفرنسي، ورونالدو الذي عاد الى فريقه السابق مانشستر يونايتد الانجليزي، عن منصة التتويج العام الماضي مع فريقيهما السابقين برشلونة الإسباني ويوفنتوس الإيطالي توالياً باستثناء إحرازهما مسابقة الكأس المحلية، يبدو باب التنافس على الجائزة المرموقة مفتوحاً على مصراعيه.

وتضمنت لائحة الثلاثين زميل جورجينيو في تشلسي لاعب الوسط الدولي الفرنسي نغولو كانتي، إضافة الى الهداف النرويجي لبوروسيا دورتموند الألماني إرلينغ هالاند، نجم باريس سان جرمان كيليان مبابي ومواطنه في ريال مدريد الإسباني كريم بنزيمة والبلجيكي روميلو لوكاكو الذي ساهم في قيادة إنتر الى لقب الدوري الإيطالي للمرة الأولى منذ 2010 قبل أن يتركه هذا الصيف للعودة الى تشلسي.

كما ضمت لائحة المرشحين الثلاثين النجمين العربيين صلاح ومحرز اللذين تألقا مع فريقيهما ليفربول ومانشستر سيتي الإنجليزيين، لاسيما الجزائري الذي ساهم في قيادة فريقه الى لقب الدوري الممتاز ونهائي دوري الأبطال.

ومع الإعلان عن لائحة المرشحين الثلاثين، تبدأ الآن مرحلة التصويت التي يشارك فيها الصحافيون، ومدربو وقادة المنتخبات الوطنية الذين سيختارون أفضل خمسة مرشحين بالنسبة لهم. وبعد الإعلان عن اللائحة المختصرة للمرشحين، سيتم الإعلان عن الفائز في 29 تشرين الثاني/نوفمبر.

وألغيت الجائزة العام الماضي بسبب تداعيات فيروس كورونا، ليبقى اللقب في حوزة ميسي، صاحب الرقم القياسي بستة ألقاب والذي قرر خوض مغامرة جديدة هذا الموسم بتركه برشلونة للدفاع عن ألوان سان جرمان، على غرار غريمه رونالدو، الفائز باللقب خمس مرات والذي قرر ترك يوفنتوس للعودة الى مانشستر يونايتد.

وأدى إلغاء الجائزة العام الماضي إلى حرمان ليفاندوفسكي من هذا الشرف بعد الموسم الرائع الذي قدمه مع بايرن ميونيخ، ليكتفي بنيل لقب الاتحاد الدولي "فيفا" لأفضل لاعب، لكنه سيحظى بفرصة جيدة مرة أخرى لاسيما بعدما بات أول لاعب في تاريخ الدوري الألماني يسجل 41 هدفاً خلال الموسم، محطماً الرقم القياسي المسجل باسم "المدفعجي" الراحل غيرد مولر (40 هدفاً موسم 1971-1972).

وتضم لائحة المرشحين الثلاثين، الإسباني سيزار أزبيليكويتا (تشيلسي الإنجليزي) والإيطالي نيكولو باريلا (إنتر الإيطالي) والفرنسي كريم بنزيمة (ريال مدريد الإسباني) والإيطالي ليوناردو بونوتشي (يوفنتوس) والإيطالي جورجو كيليني (يوفنتوس) والبلجيكي كيفن دي بروين (مانشستر سيتي الإنجليزي) والبرتغالي روبن دياز (مانشستر سيتي الإنجليزي) والإيطالي جانلويجي دوناروما (ميلان سابقاً وباريس سان جيرمان الفرنسي حالياً) والبرتغالي برونو فرنانديز (مانشستر يونايتد الإنجليزي) والإنجليزي فيل فودن (مانشستر سيتي الإنجليزي) والنرويجي إرلينغ هالاند (بوروسيا دورتموند الألماني) والإيطالي جورجينيو (تشيلسي الإنجليزي) والإنجليزي هاري كين (توتنهام) والفرنسي نغولو كانتي (تشيلسي الإنجليزي) والدنماركي سايمون كاير (ميلان الإيطالي) والبولندي روبرت ليفاندوفسكي (بايرن ميونخ الألماني) والبلجيكي روميلو لوكاكو (إنتر الإيطالي سابقاً وتشيلسي حالياً) والجزائري رياض محرز (مانشستر سيتي الإنجليزي) والأرجنتيني لاوتارو مارتينيز (إنتر الإيطالي) والفرنسي كيليان مبابي (باريس سان جيرمان) والأرجنتيني ليونيل ميسي (برشلونة سابقاً وسان جيرمان حالياً) والكرواتي لوكا مودريتش (ريال مدريد الإسباني) والإسباني جيرارد مورينو (فياريال) والإنجليزي مايسون ماونت (تشيلسي) والبرازيلي نيمار (باريس سان جيرمان) والإسباني بيدري (برشلونة) والبرتغالي كريستيانو رونالدو (يوفنتوس سابقاً ومانشستر يونايتد حالياً) والمصري محمد صلاح (ليفربول الإنجليزي) والإنجليزي رحيم سترلينغ (مانشستر سيتي) والأوروغوياني لويس سواريز (أتلتيكو مدريد الإسباني).