.
.
.
.

رانييري يتوقع تعرضه إلى الهزائم مع واتفورد

نشر في: آخر تحديث:

لا يتوقع كلاوديو رانييري مدرب واتفورد الجديد مهمة سهلة في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، لكن في الوقت الذي ستحدث فيه بعض الهزائم فهو ينتظر بعض المفاجآت أيضا عند استئناف المسابقة عقب التوقف الدولي.

وسيتولى المدرب الإيطالي البالغ عمره 69 عاما تدريب واتفورد خلفا للمدرب الإسباني تشيسكو مونيوز الذي رحل هذا الشهر، إذ يحتل واتفورد المركز 15 برصيد سبع نقاط من سبع مباريات، وسيلعب ضد ليفربول يوم السبت قبل خوض مباريات أخرى صعبة في الدوري أمام إيفرتون وساوثهامبتون وأرسنال ومانشستر يونايتد.

وقال رانييري للصحفيين: أنا متأكد أننا سنخسر بعض المباريات. يمكننا تحقيق بعض المفاجآت، فكل المباريات صعبة. لا يتعلق الأمر باسم المنافس لكن بالدوري الإنجليزي الممتاز، ولا يمكن معرفة أبدا ما سيحدث.

وقال رانييري، الذي فاجأ الجميع بقيادة ليستر سيتي للتتويج بلقب الدوري الممتاز في موسم 2015-2016 لكنه عمل لآخر مرة في المسابقة مع فولهام في موسم 2018-2019، إنه سعيد بالعودة.

وأضاف: في رأيي هي واحدة من أفضل مسابقات الدوري في العالم إن لم تكن الأفضل. كل الأبطال الكبار هنا وبكل تأكيد يظهر المدربون الكبار، أنا سعيد جدا بالعودة وبالحضور إلى واتفورد.

وأكد المدرب الإيطالي أنه يملك ذكريات رائعة من تتويج ليستر باللقب، لكن تركيزه ينصب على المستقبل، وواصل المخضرم الذي سبق له قيادة تشيلسي وأتلتيكو مدريد وروما ويوفنتوس وإنتر ميلان وسامبدوريا ضمن عدة أندية أخرى: ليس من المهم ما فعلته. ما أريد أن أفعله هو المهم.