.
.
.
.

مانشستر يونايتد يخوض اختبار أتالانتا الصعب

نشر في: آخر تحديث:

عرف مانشستر يونايتد بداية قوية قبل أن يتراجع رجال المدرب النرويجي أولي غونار سولشاير الذي لم يجد الحلول السحرية رغم عودة نجم الفريق السابق البرتغالي كريستيانو رونالدو، وسيكون مطالباً بالفوز يوم الأربعاء أمام أتالانتا الإيطالي في الجولة الثالثة من دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا.

ويستقبل فريق "الشياطين الحمر"، صاحب المركز الثالث مع 3 نقاط، المتصدر وسادس الترتيب في الـدوري الإيطالي أتالانتا، على وقع خسارته المحلية المدوية أمام ليستر سيتي 2-4 السبت، ليتراجع ترتيبه إلى المركز السادس في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وبات مصير سولشاير الذي يعيش على الآمال الكاذبة والمخيبة تحت مقصلة الإقالة بعدما استنفذ جميع أوراقه الرابحة، في حين أن الفوز المتأخر على فياريال الاسباني 2-1 بفضل هدف قاتل من رونالدو في الجولة الثانية، لم يمحى من قلوب عشاق النادي الخسارة التاريخية أمام مضيفه يونغ بويز السويسري المتواضع بنتيجة 1-2 في افتتاح منافسات المسابقة.

وفي المقابل، يبدو واضحاً أن فريق فياريال، المتوج العام الماضي بلقب مسابقة الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ" على حساب يونايتد بالذات، سيكون مستعداً للانقضاض على فرصة تدعيم رصيده من النقاط والتخلي عن قارع الترتيب (نقطة من تعادل) بهدف التأهل إلى دور ثمن النهائي.

وعلى غرار رجال المدرب أوناي إيمري، يأمل المضيف يونغ بويز ثاني الترتيب مع 3 نقاط وبفارق الأهداف عن فريق "الشياطين الحمر"، زيادة غلته في حال أي تعثر جديد من الأخير.