.
.
.
.

الواعد بالمر يرد ثقة غوارديولا بهدف بروج

نشر في: آخر تحديث:

أعلن كول بالمر لاعب مانشستر سيتي الواعد عن نفسه على الصعيد الأوروبي يوم الثلاثاء إذ سجل هدفا ببراعة ما أثار إعجاب مدربه بيب غوارديولا وأشاد بإمكاناته.

وشارك اللاعب البالغ عمره 19 عاما في آخر 25 دقيقة، وسجل الهدف الرابع خلال الفوز 5-1 لحامل لقب الدوري الإنجليزي الممتاز ضد كلوب بروج البلجيكي صاحب الأرض، ليعود الفريق إلى الطريق الصحيح.

وشارك بالمر، الذي بدأ مسيرته في فريق تحت 8 سنوات في سيتي، في مباراتين كبديل في الدوري الممتاز هذا الموسم، وهز شباك ويكومب واندرارز في كأس الرابطة الشهر الماضي، لكن هدفه بقدمه اليسرى ضد بروج أكد أنه يملك مستقبلا واعدا.

وقال غوارديولا بعد الفوز الكبير: كول صاحب إمكانات استثنائية داخل المنطقة، وهو موهوب من الصعب أن تجد مثله، فعندما يستحوذ على الكرة، تنتهي الهجمة بهدف في أغلب الأحيان. من الصعب أن نجد ذلك.

لكن مدرب سيتي كان واضحا في أنه سيمنح الفرصة للاعب بالتدريج، وقال الإسباني: أعرف كيف تسير الأمور مع اللاعبين الشبان. يجب أن نتحلى بالهدوء والصبر، مكانه في الفريق الثاني لكن في الوقت ذاته فإنه يتدرب معنا ويعمل وفقا لأسلوبنا.

وأصبح بالمر ثالث لاعب مراهق يسجل هدفا مع سيتي في دوري الأبطال، بعد فيل فودن وكليتشي إيهيناتشو، وعمره 19 عاما و166 يوما، وهو عاشر أصغر لاعب إنجليزي يهز الشباك في المسابقة.

وأضاف غوارديولا: أنا سعيد بالهدف. كان بوسعه أن يتصرف بشكل أفضل في بعض الأمور لكن هذا طبيعي. هكذا تكون الخبرة.