.
.
.
.

زاها يتعرض إلى إهانة عنصرية عقب الفوز على سيتي

نشر في: آخر تحديث:

تعرض ويلفريد زاها مهاجم كريستال بالاس لإهانة عنصرية عبر الإنترنت ونشر اللاعب البالغ عمره 28 عاما صورا لبعض التعليقات المسيئة التي وجهت إليه بعد فوز فريقه في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم على مضيفه مانشستر سيتي حامل اللقب 2-صفر السبت.

وتعرض زاها الذي أحرز الهدف الأول لفريقه في ملعب الاتحاد للعرقلة من جانب أيمريك لابورت ما تسبب في طرد مدافع مانشستر سيتي ببطاقة حمراء مباشرة في الوقت الإضافي للشوط الأول.

وسبق أن تعرض زاها وهو من ساحل العاج لإساءات عنصرية مماثلة عبر الإنترنت.

ونشر زاها بعض الرسائل المسيئة التي وصلته عبر "إنستغرام" وطالب الشركات المسؤولة عن مواقع التواصل الاجتماعي بالتعامل مع المشكلة بجدية.

وكتب زاها: الهدف من هذه الرسالة ليس تلقي رسائل دعم أو تعاطف أو عبارات تعبر عن الاشمئزاز.. أنا هنا أطالب بحل المشكلة الفعلية.

وتعرض كثير من اللاعبين في الآونة الأخيرة لإساءات عنصرية عبر الإنترنت وخاصة في الدوري الإنجليزي الممتاز بينما طالبت كرة القدم الإنجليزية شركات الإنترنت ببذل المزيد من الجهد من أجل التصدي لهذه المشكلة.