.
.
.
.

كونتي: جماهير توتنهام تستحق فريقاً مقاتلاً

نشر في: آخر تحديث:

وعد أنطونيو كونتي مدرب توتنهام هوتسبير الجديد الجماهير ببناء فريق لديه "الرغبة في القتال" إذ يستعد لتغيير مسار النادي اللندني.

وارتبط مدرب يوفنتوس وإيطاليا وتشيلسي السابق بقيادة توتنهام في الصيف خلفا لجوزيه مورينيو لكن لسبب ما لم يتم الاتفاق وتولى نونو إسبريتو سانتو المنصب.

وانتهت فترة نونو يوم الاثنين بإقالة المدرب البرتغالي عقب عشر مباريات فقط في الدوري الإنجليزي الممتاز آخرها خلال الهزيمة بملعبه 3-صفر من مانشستر يونايتد يوم السبت.

وقال كونتي، الذي ترك إنتر ميلان في نهاية الموسم الماضي بعد التتويج بلقب دوري الدرجة الأولى الإيطالي، إنه يريد جلب الاستقرار للنادي الذي انهار بشكل غريب بعد وصوله لنهائي دوري أبطال أوروبا في 2019.

وأضاف المدرب الإيطالي في أول مقابلة له بحساب توتنهام على "تويتر": من الشرف والسرور أن أعمل هنا وأريد رد هذه الثقة، فلسفتي بسيطة جدا، لعب كرة قدم جذابة وممتعة للجماهير والاحتفاظ بفريق مستقر غير مهتز وأعتقد أن الجماهير تستحق فريقا تنافسيا لديه الرغبة في القتال، وسنفعل كل شيء لنستحق دعم الجماهير.

ويمثل توتنهام تحديا جديدا أمام كونتي الذي توج بلقب الدوري الإنجليزي مع تشيلسي في 2017 وبثلاثة ألقاب للدوري الإيطالي مع يوفنتوس.

وستكون مهمته الأولى يوم الخميس في دوري المؤتمر الأوروبي على أرضه ضد فيتيس أرنهيم قبل زيارة إيفرتون مطلع الأسبوع في الدوري.

وواصل كونتي: أريد تحديا جديدا مع توتنهام ليصبح جزءا مهما من مسيرتي التدريبية.

وعن سبب عدم قبول عرض توتنهام قبل بداية الموسم أوضح: كنت قد أنهيت عقدي للتو مع إنتر بعد موسمين مهمين وشاقين وبكل صدق لم يكن الوقت مناسبا لبدء تجربة جديدة، وفضلت الانتظار والاستمتاع بالوقت مع عائلتي ومن الناحية العاطفية كنت ما زلت عالقا مع تجربتي الأخيرة.

وتراجع توتنهام للمركز التاسع في الدوري بعد خمسة انتصارات وخمس هزائم في أول عشر مباريات.