.
.
.
.

فليك يلمح إلى استبعاد غير المطعمين من منتخب ألمانيا

نشر في: آخر تحديث:

ألمح هانسي فليك المدير الفني للمنتخب الألماني لكرة القدم إلى أنه قد يدرس ضم اللاعبين الذين حصلوا على لقاح فيروس كورونا فقط، في المستقبل.

وحجز المنتخب الألماني بالفعل مقعده في نهائيات كأس العالم 2022 ولكن استعدادات الفريق لمواجهة منتخب ليختنشتاين الخميس تضررت بعد إصابة نيكلاس شوله بفيروس كورونا ودخول أربعة لاعبين للحجر الصحي لأنهم كانوا على تواصل عن قرب مع اللاعب.

ويتواجد جوشوا كيميتش وجمال موسيالا وسيرج غنابري وكريم أديمي في العزل وسيغيبون عن مباراة الخميس والمباراة الأخيرة أمام أرمينيا يوم الأحد.

وتعرض كيميش، لاعب بايرن ميونخ، لانتقادت شيديدة في ألمانيا بعدما كشف مؤخرا أنه لم يحصل على اللقاح لأن لديه "قلق" بشأن الأثار الجانبية على المدى الطويل.

وتعقدت القضية بحقيقة إصابة شوله بالفريق رغم أنه حصل على اللقاح بشكل كامل، ولكن فليك لا يريد موقف مماثل العام المقبل.

وقال فليك في مؤتمر صحفي عقد يوم الأربعاء : أتمنى ألا يتعين علينا أن نرسل خمسة لاعبين لمنازلهم بسبب فيروس كورونا.

وأكد المدرب أنه لا يوجد تطعيم إجباري في ألمانيا، ولكنه أضاف : بالنسبة لي، ومع ذلك، فإن الطريقة الوحيد للنجاة من الجائحة هي الحصول على اللقاح. كل شخص لديه مسؤولياته في النهاية والحق في الرفض.

وقال إن رأيه "واضح للغاية" بأنه يريد أن يحصل اللاعبين على اللقاح وترك الباب مفتوحا وحذف من يرفض الحصول على اللقاح.

وأضاف : يجب علينا فقط أن ننظر في كيفية فعل هذا في المستقبل، وهذا سيكون في أذهاننا لفترة، وكيف نحمي أنفسنا.