.
.
.
.

لو سيلسو.. "ريكلمي جديد" يهدد هيمنة بايرن

نشر في: آخر تحديث:

وجد لاعب الوسط الدولي الأرجنتيني جيوفاني لو سيلسو منذ عودته إلى إسبانيا في يناير الماضي مدربا مثاليا في شخص أوناي إيمري لاستعادة أفضل مستوياته مع فياريال الساعي إلى الصمود أمام بايرن ميونخ الألماني يوم الثلاثاء في إياب ربع نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا في كرة القدم، من أجل حجز بطاقته إلى دور الأربعة.

في مباراة الذهاب يوم الأربعاء الماضي أمام "الغول" الألماني عندما فاز فريق "الغواصة الصفراء" 1-صفر على ملعب "لا سيراميكا"، اختير لاعب الوسط المهاجم أفضل لاعب بأداء مثالي: تفوّق في 8 التحامات ثنائية، 36 تمريرة ناجحة واستعاد ست كرات من لاعبي العملاق البافاري في 90 دقيقة.

أقنع لو سيلسو بهذا الأداء الرائع جماهير فياريال، وقارنته وسائل الإعلام الإسبانية بأعظم اللاعبين في تاريخ النادي الأصفر.

عنونت صحيفة "سبورت" الكاتالونية مقالها في اليوم التالي للمباراة بـ"لو سيلسو تنكّر بزي كازورلا" في إشارة إلى نجم وسطها الدولي السابق سانتي الذي يدافع حاليا عن ألوان السد القطري. كما أكّدت الصحيفة أن لو سيلسو أخذ "المشعل من مواطنه (خوان رومان) ريكيلمي" داخل النادي.

وأوضحت وكالة الأنباء الإسبانية "إيفي" أن "أداءه الرائع في المباراة يعيد إلى الأذهان المستوى الذي قدمه سلفه (ريكيلمي) على الملعب ذاته وفي الدور ذاته من المنافسة ضد إنتر ميلان (الإيطالي) خلال موسم 2005-2006، قبل 16 موسما"، وهي المرة الوحيدة تسلل فيها فياريال إلى نصف نهائي المسابقة القارية العريقة.

وصل ابن مدينة روساريو الأرجنتينية الذي احتفل بعيد ميلاده الـ26 السبت إلى فياريال في 31 يناير، في اليوم الأخير من نافذة الانتقالات الشتوية على سبيل الإعارة من توتنهام الإنكليزي، مقتنعًا بالمشروع الذي يقوده إيمري، علما أنه وقتها كان يملك عرضين آخرين من ميلان الإيطالي وليون الفرنسي.

اختار الدولي الأرجنتيني (38 مباراة، 10 أهداف) اللعب بإشراف مدرب يعرفه جيداً، حيث قاده عندما كان يدافع عن ألوان باريس سان جيرمان الفرنسي بين عامي 2016 و2018.

وقال لو سيلسو في مقابلة مع صحيفة "ماركا" الإسبانية منتصف مارس الماضي: "أعرف كيف يعمل، وماذا يطلب من اللاعبين ويعرف كيف يجعلهم يتألقون. كنت أعرف أنني سأصل إلى فريق يلعب كرة القدم ملوّنة تتطلب اللعب بقتالية، وشعرت براحة كبيرة مع هذه الفكرة".

واضاف "هنا، ألعب أكثر في الثلث الأخير من الملعب لمحاولة منح التمريرة الأخيرة، وأن أكون قريبًا من قلب الهجوم (الدولي الهولندي النيجيري الأصل أرنو) دانجوما".

أشاد به مدربه إيمري عقب التعادل مع ريال مدريد في الدولي في 12 فبراير الماضي قائلا "لقد تأقلم لو سيلسو بشكل جيد مع هذا الفريق. يمكنه اللعب في عدة مراكز، ويعطينا الاستمرارية في اللعب، ويساعد الفريق على الضغط".

أصبح لاعبا لا غنى عنه في التشكيلة منذ انضمامه إلى صفوف الفريق، ولعب أساسيا تسع مرات في المباريات الـ12 الأخيرة.

تحوّلٌ مقنع أرضى الإيطالي أنتونيو كونتي مدربه في توتنهام حيث كان يلازم دكة البدلاء. قال في مؤتمر صحافي يوم الجمعة: "أنا سعيد من أجل لو سيلسو. العودة إلى هناك (في إسبانيا) وإثبات أنه في حالة جيدة، أمر جيد، خاصة وأن توتنهام أنفق الكثير من المال من أجله".

بعد الفترة التي قضاها في باريس سان جيرمان، لعب لو سيلسو معارا في صفوف ريال بيتيس الإسباني عام 2018 قبل أن يشتري الأخير عقده مقابل 22 مليون يورو صيف 2019 ويعيره مباشرة إلى توتنهام الذي اشتراه في صيف 2020 مقابل 32 مليون يورو.

في إنجلترا، لم ينجح لو سيلسو في فرض نفسه أبدًا: خاض 84 مباراة فقط في موسمين، وسجّل ثمانية أهداف مع ست تمريرات حاسمة فقط.

ورغم ذلك تبقى أرقامه مع الفريق اللندني أعلى من التي حققها حتى الآن مع فياريال حيث لم يكن أبدًا حاسمًا في الإحصائيات. لكن في اللعب، لا غنى عنه، لدرجة أنه، وفقًا للصحافة المتخصصة، فتح فياريال بالفعل مفاوضات مع توتنهام لمحاولة شراء عقده عقب انتهاء الإعارة في 30 يونيو المقبل.

لم يتم وضع بند أحقية الشراء في عقد الإعارة من توتنهام، لكن إيمري بمقدوره إقناع اللاعب على مواصلة مغامرته مع "الغواصة الصفراء".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة