.
.
.
.

أستراليا تصطدم ببيرو في ملحق كأس العالم

نشر في: آخر تحديث:

تتبارز أستراليا خامسة التصفيات الآسيوية والبيرو خامسة أميركا الجنوبية على البطاقة الـ31 قبل الأخيرة لمونديال قطر 2022 في كرة القدم يوم الاثنين على استاد أحمد بن علي في الدوحة ضمن ملحق دولي.

وينضم الفائز بينهما في النهائيات إلى منتخبات المجموعة الرابعة المؤلفة من فرنسا حاملة اللقب والدنمارك وتونس.

ويقام الملحق الأخير يوم الثلاثاء على الملعب عينه المجهز بتكييف في ظل حرارة تناهز الأربعين درجة مئوية في الدوحة بين نيوزيلندا بطلة أوقيانوسيا وكوستاريكا رابعة كونكاكاف (أميركا الشمالية والوسطى والكاريبي). وينضم الفائز إلى المجموعة الخامسة مع إسبانيا وألمانيا واليابان في البطولة المقررة بين 21 نوفمبر و18 ديسمبر.

وتأمل البيرو، المصنفة 22 عالمياً والتي يقودها المدرب الأرجنتيني ريكاردو غاريكا منذ 2015، في الوصول الى كأس العالم مرة سادسة، بعد حلولها خامسة في التصفيات الأميركية الجنوبية الموحّدة. وهي مرشحة على الورق لتخطي أستراليا، نظراً لخبرة لاعبيها ومرحلة البناء التي يعيشها "سوكروز".

شاركت خمس مرات في 1930 و1970 و1978 و1982 و2018، أبرزها في 1970 عندما بلغت ربع النهائي مع نجمها تيوفيلو كوبياس وخسرت أمام البرازيل التي احرزت اللقب 2-4.

من جهتها تسعى أستراليا، المصنفة 42 عالمياً، الى بلوغ النهائيات للمرة السادسة أيضاً، علماً أنها شاركت للمرة الاولى في مونديال 1974 وفي النسخ الأربع الأخيرة، وبلغت الدور الثاني مرة وحيدة في 2006.

تغلبت على الإمارات بصعوبة 2-1 الثلاثاء في الدوحة في ملحق تحديد خامس القارة الآسيوية، بهدفي جاكسون ايرفاين وأيدن هروستيتش.

وتملك أستراليا خبرة كبيرة في الملحق، بعدما خاضته أكثر من مرّة عندما كانت تخوض تصفيات أوقيانيا سابقاً أو آسيا راهناً، آخرها في تصفيات 2018 وتجاوزته أمام سوريا في الملحق الآسيوي (1-1 و2-1 بعد التمديد) ثم العالمي أمام هندوراس (صفر-صفر و3-1).

كما أن البيرو بلغت النهائيات الأخيرة عبر الملحق، بتخطيها نيوزيلندا (صفر-صفر و2-صفر).

والتقى المنتخبان سابقاً في الدور الأول من نهائيات روسيا 2018، ففازت البيرو 2-صفر بهدفي أندي كاريّو، المهاجم الحالي لنادي الهلال السعودي، وباولو غيريرو. آنذاك، ودّع المنتخبان من الدور الأول في مجموعة تأهل عنها منتخبا فرنسا والدنمارك.

واعتبر غراهام أرنولد بعد الفوز على الإمارات أن منتخب "سوكروز" يجب أن يكون الطرف "غير المرشّح" و"ظهره إلى الحائط".

قال أرنولد الذي يفتقد مجدداً لاعب وسطه توم روغيتش الغائب لأسباب شخصية "لقد غرست في هؤلاء الشبان فكرة أنه بمقدورهم تحقيق الفوز عبر القتال والجري والشراسة حتى لو لم يقدّموا مستوى جيداً"، منتظراً "تحسناً كبيراً أمام البيرو".

وأضاف لاعبه مارتن بويل المحترف مع النادي الفيصلي السعودي، بعد الفوز على الامارات حيث تألق حارس مرماه ماثيو راين "عمل نصف مكتمل. نحن بحاجة لنفض الغبار عن أنفسنا والاستعداد لبيرو".

وعن تبديل المدرب ارنولد بشكل مفاجئ مركز الجناح الأيسر ماثيو ليكي في المباراة الأخيرة إلى قلب الهجوم، قال المخضرم ليكي (31 عاماً) نجم ملبورن سيتي "سنرى ما سيحصل في المباراة المقبلة. لا أعرف ماذا يفكّر أرني، لكني مستعد للعب دور مركزي مجدداً، وهناك دوماً الجناح".

واضاف ليكي عن مباراة البيرو "هي مباراة واحدة واذا فزنا نتأهل إلى كأس العالم، وانا متأكد ان كل لاعب سيقدّم كل ما يملك للذهاب مجدّداً إلى كأس العالم".

بدوره، توقع البيروفي ريناتو تابيا لاعب وسط سلتا فيغو الإسباني الذي يعاونه في الوسط لاعب الفتح السعودي كريستيان كويفا "مباراة صعبة جداً" أمام "خصم قوي بدنياً وقاس"، وذلك في مؤتمر صحافي في برشلونة بعد الفوز على نيوزيلندا ودياً 1-صفر.

ويرى زميله إديسون "أوريخاس" فلوريس لاعب وسط دي سي يونايتد الأميركي "يلعب منتخبنا الوطني مباراة نهائية في كل مواجهة، وهذا (الملحق) هو الأهم في حياتنا خلال السنوات الأخيرة". وتم إعلان الإثنين يوم عطلة في البيرو، إفساحاً بالمجال أمام المواطنين بمتابعة المباراة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة