الاتحاد الفرنسي يراجع حقوق الصور عقب أزمة مبابي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أعلن الاتحاد الفرنسي لكرة القدم أنه سيراجع الاتفاقية الخاصة بحقوق صور اللاعبين بعد تقارير إعلامية تفيد بأن المهاجم كيليان مبابي رفض المشاركة في أنشطة تتعلق بشركة راعية.

وذكرت شبكة "إي.إس.بي.إن" أن مبابي رفض المشاركة في صورة المنتخب وأنشطة رعاية مقررة يوم الثلاثاء لأنه لا يريد الترويج لبعض العلامات التجارية المتعاقدة لرعاية المنتخب الفرنسي.

وقال مبابي في بيان نشرته الشبكة: قررت عدم المشاركة في جلسة التصوير بعد رفض الاتحاد الفرنسي تغيير اتفاقية حقوق الصور مع اللاعبين.

وكتب الاتحاد الفرنسي على "تويتر" يوم الاثنين أنه أجرى مناقشات مع المسؤولين التنفيذيين ورئيس الاتحاد والمدرب ومدير للتسويق.

وأضاف البيان: يلتزم الاتحاد الفرنسي لكرة القدم بمراجعة اتفاقية حقوق الصور بينه وبين لاعبيه المختارين بأسرع ما يمكن.

وتابع: يتطلع الاتحاد الفرنسي إلى العمل على الخطوط العريضة لاتفاقية جديدة تسمح له بتأمين مصالحه مع الأخذ في الاعتبار المخاوف المشروعة التي عبر عنها اللاعبون بالإجماع.

وتستضيف فرنسا منتخب النمسا في دوري الأمم يوم الخميس ثم تلعب في ضيافة الدنمارك بعدها بثلاثة أيام.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.