كلوب سعيد بتجاوز لاعبي ليفربول الانتقادات

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

أشاد يورغن كلوب مدرب ليفربول بفريقه بعد تجاوزه الانتقادات الأخيرة لتراجع مستواه ليحقق فوزا مريحا على رينجرز في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم يوم الثلاثاء.

واستهل وصيف بطل أوروبا الموسم الجديد بشكل سيئ حيث خسر المباراة الأولى بالمجموعة أمام نابولي، ويحتل المركز التاسع في الدوري الإنجليزي الممتاز.

لكن ليفربول انتصر بسهولة 2-صفر على نظيره الأسكتلندي في أنفيلد، وكان يمكن أن يفوز بعدد أكبر من الأهداف لولا تألق حارس رينجرز آلان ماكغريغور.

وقال كلوب الذي بدا سعيدا لكنه أكثر هدوءا من المعتاد بعد فوز أوروبي ترك ليفربول في المركز الثاني في المجموعة الأولى بست نقاط من ثلاث مباريات: أنا راض عن أدائنا كثيرا. حصلنا على ثلاث نقاط. هذا هو الشيء المهم.

وأضاف عن رد الفعل ليفربول بعد التعادل 3-3 مع ضيفه برايتون آند هوف ألبيون في الدوري السبت الماضي: لقد رأيت الليلة فريقا ملتزما تماما، هذا ما أحبه كثيرا. هذا ما كنا بحاجة إليه الليلة. أسلوب جديد، فقد كان علينا تغيير بعض الأمور. اتيحت لنا العديد من الفرص، تخيل ماذا كان سيحدث لو نجحنا في استغلالها. قدمنا مباراة جيدة حقا، وهذا أمر مهم للغاية.

وواصل: توقعنا رد فعل. الجميع توقع رد فعل. نريد تحويل هذا إلى أمر إيجابي، ولهذا نحن بحاجة إلى الحفاظ على مستوانا. لذلك، أنت بحاجة إلى دفاع على أعلى مستوى ونجحنا في ذلك الليلة. نجحنا بشكل جيد.

وتعرض الظهير الأيمن ترينت ألكسندر-أرنولد لانتقادات شديدة في الآونة الأخيرة بسبب الثغرات التي تركها خلفه عند الانطلاق للهجوم، ومع ذلك، قدم أداء جيدا يوم الثلاثاء، حيث هز الشباك من ركلة حرة رائعة وضعت ليفربول في المقدمة كما ساهم في خروج الفريق بشباك نظيفة.

وقال كلوب مشيرا إلى أنه أدخل بعض التعديلات لمنح ألكسندر-أرنولد المزيد من الأمان في الدفاع عند انطلاقه في الهجوم : لعب مباراة جيدة وخاصة في الدفاع. وسجل هدفا رائعا، أليس كذلك؟ أنا سعيد لأنه قام بذلك، نحن نتحمل المخاطر. لم نكن في اللحظة المثالية، ولهذا قمنا بتعديل بعض الأمور.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.