ناني يشيد بثقافة كرة القدم في أستراليا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

يعتقد ناني الجناح السابق لمانشستر يونايتد ومنتخب البرتغال أن إيقافه بشكل متكرر من المشجعين لالتقاط الصور هو دليل إيجابي على وجود ثقافة كرة القدم في أستراليا مشيدا أيضا بأجواء اللعبة هناك.

وظهر اللاعب البالغ من العمر 35 عاما لأول مرة في الدوري الأسترالي مع ملبورن فيكتوري مطلع الأسبوع الجاري بعد انتقاله من إيطاليا إلى أستراليا، حيث تكافح اللعبة هناك من أجل تسليط الضوء عليها في ظل انتشار أوسع للرغبي وكرة القدم الأسترالية المشابهة لكرة القدم الأميركية.

وقال ناني للصحافيين في ملبورن يوم الثلاثاء: حب الأجواء هنا. يقول الناس إنه لا توجد ثقافة كروية هنا، لكن هذا ليس صحيحا، في كل مكان أذهب إليه، وفي كل مكان أسير فيه، يعرفني الناس، ويطالبون بالتقاط صورة. هذا لطيف ويصلني الشعور بأنهم يعرفوني، انطلق الدوري والمزيد والمزيد من الناس يهتمون بمبارياتنا والرياضة.

ووضع ناني بصمته في أرض الملعب بأداء قوي في الفوز 3-2 على غريمه سيدني في المباراة الافتتاحية للموسم يوم السبت، وصنع الهدف الثاني لفريقه من خلال تمريرة رائعة.

ولم يتمكن اللاعب الفائز بدوري أبطال أوروبا من الابتعاد عن اهتمام المشجعين، حتى أثناء إجراء مقابلة على الملعب بعد المباراة، ومع ذلك، قفز شابان من فوق سور الملعب لالتقاط الصور معه.

وأضاف ناني: كان من الرائع رؤية الأطفال يركضون في الملعب. من الواضح أن الأمن لا يحب ذلك، لكن هذا هو شغف اللعبة، وعندما ترى ذلك، نحتاج إلى تخيل أنفسنا في هذا الموقف لأننا كنا جميعا كذلك.. في يوم ما كنا أطفالا وأردنا أن نفعل ذلك.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.