سواريز: ما يحدث "ظلم".. "فيفا" يقف ضد أوروغواي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

ألقى لويس سواريز مهاجم أوروغواي باللوم على قرارات "فيفا" والتي اعتبرها سبب خروج منتخب بلاده من دور المجموعات في كأس العالم بعد الفوز على غانا بهدفين دون رد يوم الجمعة.

وقال سواريز الذي بدا مستشعرا للظلم: فيفا دائما ضد أوروغواي؟ مشتكيا من أن داروين نونيز وإدينسون كافاني كان يجب أن يحصلا على ركلتي جزاء بسبب أخطاء من غانا.

وأضاف: بعد المباراة أردت أن أذهب وأحتضن عائلتي لكن مجموعة من الأفراد التابعين للفيفا حضروا وقالوا ليلا. لكنك ترى لاعبا فرنسيا مع أطفاله على مقاعد البدلاء.

وتم استبدال سواريز عندما كان فريقه متقدما 2-صفر وبدا أن الفريق سيعبر لمراحل خروج المغلوب، قبل أن تسجل كوريا الجنوبية هدف الفوز المتأخر لتهزم البرتغال 2-1.

وبكى اللاعب المخضرم، الذي يخوض نهائيات كأس العالم للمرة الرابعة وربما الأخيرة، عندما انطلقت صفارة النهاية على استاد الجنوب.

وقال: بذلنا قصارى جهدنا، كل واحد منا، لكن الوضع مؤلم بحق. كان الأمل يحدونا. لم يكن ذلك ممكنا. نعتذر عن عدم التأهل إلى الدور التالي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.