شاب مغربي يتفوق على مبابي ويدخل التاريخ في فرنسا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

حطم الشاب المغربي إلياس بن صغير رقما قياسيا بهدفيه يوم الأربعاء في مرمى أوكسير بالدوري الفرنسي، ليكون أصغر لاعب يسجل ثنائية في مباراته الأولى عبر تاريخ المسابقة، متجاوزا عدة نجوم أبرزهم كيليان مبابي وتييري هنري والأسطورة زين الدين زيدان.

وسبب إلياس بعد عودة الدوري الفرنسي عقب انتهاء بطولة كأس العالم مفاجأة كبيرة بعدما أحرز ابن الـ 17 ربيعا ثنائية في أولى مشاركاته بشعار موناكو أمام أوكسير.

وبثنائيته في مرمى أوكسير بات بن صغير أصغر لاعب في تاريخ الدوري الفرنسي يسجل ثنائية في مشاركته الأولى متجاوزا جان ديلوفر، 18 عاما، مع لانس في عام 1958 كما بات أصغر لاعب في الدوريات الخمس الكبرى يسجل ثنائية.

وبمقارنة مع نجوم الكرة الفرنسية فإن بن صغير يعد أسرع من سجل ثنائية في مشاركته الأولى خلال الموسم الحالي ورغم تفوقه على هنري إلا أن الأخير استطاع تسجيل هدفين وهو في عمر أصغر من المغربي لكن لم تكن في مشاركته الأولى بالإضافة إلى 4 آخرين ممن سجلوا لفريق الإمارة وهم أصغر عمرا من المغربي وهم مبابي والإيطالي بييترو بيليغري وتييري هنري وبينوا بادياشيلي.

وأشاد فيليب كليمونت مدرب بن صغير بمهارات لاعبه الشاب: أنا لا أنظر إلى عمر اللاعب فإن كان يستحق اللعب فإني أستعين به، وأنا سعيد جدا بمستوى إلياس ويملك مستقبلا باهرا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.