"قضية نيغريرا" .. المدعي العام يتهم برشلونة بالفساد

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قرر مكتب المدعي العام إدانة نادي برشلونة الإسباني واتهامه بالفساد على ضوء القضية الشهيرة بـ "قضية نيغريرا" نسبة إلى الحكم السابق الذي تلقى أموالا من النادي الكتالوني تحت الإدارة السابقة.

واندلعت إشاعات في الشهر الماضي حول صرف النادي الإسباني مبالغ مالية لشركة استشارات تحكيمية يملكها خوسيه نيغريرا نائب رئيس لجنة الحكام السابق ونجله خافيير وبحسب التقارير فإن مدفوعات برشلونة وصلت إلى 7 ملايين يورو.

وقرر مكتب المدعي العام بحسب "إل باييس" الإسبانية إدانة برشلونة لاستمراره في الفساد في الرياضة وستشير الشكوى إلى أن الفريق الكتالوني سيكون مسؤولا عن الجريمة برفقة رئيسه السابق جوسيب ماريا بارتوميو.

  ضوئية من موقع إل باييس
ضوئية من موقع إل باييس

وكشفت الإشاعات التي نشرت بأن برشلونة صرف مبلغ 7 ملايين يورو بشكل متفرق بين عامي 2001 و2018 لشركة خاصة تدعى "داسنيل" يملكها خوسيه نيغريرا ونجله خافيير.

وامتد أثر القضية إلى عدد من الرؤساء السابقين لفريق برشلونة منهم جوان غاسبارت وجوان لابورتا وساندرو روسيل اللذين تولوا رئاسته في الفترة التي حصل فيها مكتب نيغريرا على المبالغ.

وأكدت إل باييس بأن مكتب المدعي العام سيتهم نادي برشلونة بالفساد في الأعمال التجارية والتي دخلت حيز التنفيذ مع الإصلاح الجنائي لعام 2010 وتشمل الاحتيال في مجال الرياضة.

ووفقاً لوسائل الإعلام فإن التحقيق في قضية نيغريرا يعود إلى في مايو 2022 بعد ثبوت وجود مخالفات الضريبية لشركة "داسنيل إس إل" التي أنشأها إنريكيز نيغريرا في عام 1995 والتي عمل فيها ابنه خافيير.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.