استبعاد الحكم المتسبب في طرد فينيسيوس أمام فالنسيا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

استبعدت لجنة التحكيم الإسبانية الحكم إيغناسيو إيغليسياس فيانويفا، الثلاثاء، عن مباراتيه المقبلتين، لدوره في البطاقة الحمراء التي مُنحت للاعب ريال مدريد البرازيلي فينيسيوس جونيور بمواجهة فالنسيا ضمن الدوري المحلي لكرة القدم الأحد الماضي.

وذكرت وسائل إعلام إسبانية أن الحكم البالغ من العمر "47 عامًا" قد أقيل على الرغم من أن الاتحاد الإسباني لم يؤكد ذلك ردّا على سؤال وكالة "فرانس برس".

وكان من المقرر أن يكون إيغليسياس فيانويفا المسؤول الرئيسي عن حكم الفيديو المساعد "في آيه آر" في مباراة ريال بيتيس ضد خيتافي الأربعاء، والمُساعد في مواجهة أتلتيك بلباو امام مضيفه أوساسونا الخميس.

وكان إيغليسياس فيانويفا مسؤولاً عن "في آيه آر" خلال فوز فالنسيا 1-صفر في "لا ليغا" على ريال الأحد، حيث تعرض فينيسيوس لإساءات عنصرية من مشجعي الفريق المضيف على ملعب ميستايا.

في وقت لاحق من المباراة، طُرد اللاعب البالغ من العمر "22 عامًا" لضربه أوغو دورو لاعب فالنسيا، بعد أن شاهد الحكم ريكاردو دي بيرغوس بينغوتشيا لقطات الاشكال بين اللاعبين على تقنية الفيديو مرات عدة.

إلا انّ الفيديو الذي أظهره إيغليسياس فيانويفا لم يشمل دورو وهو يمسك بالبرازيلي حول عنقه بذراعه أولاً، وهو ما كان سيشكّل أيضًا مخالفة بالبطاقة الحمراء.

يتوقع أن يغيب فينيسيوس ما بين مباراتين أو ثلاث، مما يعني أنه قد لا يلعب مرة أخرى مع ريال مدريد هذا الموسم.

وتواجد المهاجم البرازيلي في مركز تدريبات النادي الملكي الثلاثاء لكنه لم يتمرن مع بقية الفريق، حيث لن يتمكن من المشاركة في المواجهة امام رايو فايكانو الأربعاء.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.