لامبارد: تعثر تشيلسي لم يفاجئني

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أكد فرانك لامبارد المدرب السابق لتشيلسي اللندني أن تعثر فريقه السابق في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم في الموسم الحالي لم يشكل مفاجأة كبيرة بالنسبة له.

وتولى ماوريسيو بوكيتينو مدرب توتنهام السابق تدريب تشيلسي في يوليو الماضي بعد أن احتل الفريق المركز 12 في نهاية الموسم السابق الذي تعاقب على تدريبه خلاله كل من توماس توخيل وغراهام بوتر ولامبارد.

وحاليا يحتل فريق بوكيتينو الذي يتكون من مجموعة كلفت النادي غاليا المركز 11 بين فرق الدوري الممتاز العشرين بعد حصوله على 8 نقاط من 7 مباريات.

ونقلت شبكة سكاي سبورتس عن لامبارد قوله الاثنين: لم تفاجئني تماما بعض الصعوبات التي يواجهها النادي حاليا. أعتقد أنني واجهت مثل هذا الموقف بصورة مباشرة في نهاية الموسم.

وقال لامبارد وهو الهداف التاريخي لتشيلسي الذي لعب له ما بين 2001 و2014 إنه كان يتوقع أن يحصد فريقه السابق عددا أكبر من النقاط لكنه لم يتوقع أبدا أن يحقق انتفاضة فورية تحت قيادة بوكيتينو.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.