نجم بايرن ويوفنتوس السابق يعود إلى البرازيل

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

عاد المهاجم البرازيلي دوغلاس كوستا الذي دافع عن ألوان بايرن ميونخ الألماني ويوفنتوس الإيطالي إلى بلاده عبر بوابة فلوميننسي، بحسب ما أعلن النادي يوم الأحد.

وقال فلوميننسي في بيان إن كوستا (33 عاماً) الذي كان لاعباً حراً منذ رحيله المبكر عن لوس أنجلوس غالاكسي الأميركي في أكتوبر، أي قبل شهرين على انتهاء عقده، انضم إلى الفريق في صفقة تمتد حتّى عام 2025.

وخسر فلوميننسي، حامل لقب كوبا ليبرتادوريس والذي يقوده مدرب منتخب البرازيل السابق فرناندو دينيز (2023-2024)، نهائي مونديال الأندية أمام مانشستر سيتي الإنجليزي 4-0 في 22 ديسمبر الماضي.

وقال كوستا الذي لعب لغريميو في بداية مسيرته قبل الانتقال إلى شاختار دانييتسك الأوكراني عام 2010 "هو شيءٌ كنت أبحث عنه في مسيرتي. بعد فترةٍ من الغياب، أودّ العودة إلى البرازيل".

وتابع "فلوميننسي فريقٌ منافسٌ للغاية. في السنوات الماضية، كان يذهب بعيداً دائماً في المسابقات. هذا ما أهدف إليه".

لمع نجم كوستا مع غريميو ثمّ شاختار (2010-2015) قبل أن ينضمّ إلى بايرن في مرورين (2015-2017 و2020-2021) وتوج معه بالدوري ثلاث مرات والكأس والكأس السوبر، بالإضافة إلى مونديال الأندية عام 2020. دافع عن يوفنتوس وساهم بفوزه بلقب الدوري والكأس والكأس السوبر (2020-2017).

وعاد كوستا إلى غريميو مجدداً عام 2021 بالإعارة من "السيدة العجوز" لكنه فشل في تفادي هبوطه إلى الدرجة الثانية، قبل أن ينتقل إلى لوس أنجلوس غالاكسي بالإعارة أيضاً، ومن ثمّ يوقّع عقداً نهائياً معه.

خاض 31 مباراة دولية مع "سيليساو" وشارك في مونديال روسيا 2018، لكنّه لم يُستدعَ منذ نوفمبر من العام عينه.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة