ليفربول يفقد نجمه مجدداً

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

خسر ليفربول مجدداً لاعب وسطه الإسباني تياغو ألكانتارا بعد تعرضه لإصابة عضلية خلال الخسارة أمام أرسنال 1-3، الأحد، في الدوري الإنجليزي لكرة القدم، وفق ما أفادت التقارير، يوم الخميس.

وغاب تياغو عن ليفربول منذ أبريل الماضي بسبب مشكلة في الورك وإصابة في القسم العلوي لفخذه، قبل أن يسجل عودته إلى فريق المدرب الألماني يورغن كلوب، مساء الأحد، بدخوله في الدقيقة 85 من المباراة أمام أرسنال.

ويُعتَقَد أن ابن الـ32 عاماً تذمر من مشكلة عضلية بعد المباراة ما يجعله مهدداً بالغياب مجدداً عن الملاعب في ضربة لليفربول الذي يتصدر الدوري الممتاز بفارق نقطتين عن مانشستر سيتي حامل اللقب وأرسنال.

وبما أن عقده مع "الحمر" يصل إلى نهايته الصيف المقبل، فيبدو مستقبل تياغو في "أنفيلد" في خطر جدي بسبب مشاكل الإصابات المتكررة.

ويفتقد ليفربول لاعب وسط آخر هو المجري دومينيك سوبوسلاي الذي يغيب عن مباراة، السبت، في الدوري ضد بيرنلي بسبب إصابة عضلية في أعلى الفخذ، لكن قد يكون الياباني واتارو إندو في تصرف كلوب بعد عودته من قطر حيث شارك مع بلاده في كأس آسيا.

وفي المقابل، يبقى الهداف المصري محمد صلاح غائباً عن الفريق الذي ينتظره في 25 الحالي استحقاق نهائي كأس الرابطة ضد تشلسي، إذ ما زال في مرحلة التعافي من إصابة تعرض لها مع منتخب بلاده في كأس أمم إفريقيا التي تختتم، الأحد، في كوت ديفوار.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.